العفو الدولية: تراجع هائل في تنفيذ عقوبة الإعدام في العالم في 2018 | أخبار | DW | 10.04.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

العفو الدولية: تراجع هائل في تنفيذ عقوبة الإعدام في العالم في 2018

انخفضت حالات الإعدام في العالم لأدنى مستوى لها خلال عقد، وفق منظمة العفو الدولية. وهناك دولتان عربيتان بين الدول الخمس الأكثر تنفيذا للإعدام بالعالم. بينما تحذر المنظمة من إعادة العمل بعقوبة الإعدام في دول معينة.

ذكرت منظمة العفو الدولية (أمنستي إنترناشونال) اليوم الأربعاء (10 أبريل/ نيسان 2019) أن عدد حالات الإعدام تراجع في عام 2018 إلى أدنى مستوى خلال عقد. وأفادت المنظمة في تقرير بأنه تم تنفيذ 690 عملية إعدام على الأقل في 20 دولة خلال 2018، بتراجع نسبته 31% عن 993 إعداما في 2017.

أسباب تراجع الاعدامات!

وقال الأمين العام لمنظمة العفو الدولية، كومي نايدو إن التراجع الكبير في عمليات الإعدام يثبت أن دولا بدأت في تغيير أساليبها وأدركت أن عقوبة الإعدام ليست الحل. وعزت المنظمة هذا التراجع إلى انخفاض عمليات الإعدام في دول مثل العراق وإيران وباكستان والصومال.

ومع ذلك، حذر التقرير من أن عدد عمليات الإعدام شهد ارتفاعا في بلدان مثل سنغافورة وبيلاروسيا وجنوب السودان واليابان والولايات المتحدة. وبالإضافة إلى ذلك، قررت دول مثل بوتسوانا وتايلاند وتايوان إعادة العمل بتطبيق الإعدام كشكل من أشكال العقوبة، حسبما ذكر التقرير.

وصنف التقرير الصين على أنها أكثر الدول تنفيذاً للإعدام، وقالت المنظمة إنها تعتقد أن آلاف الأشخاص تصدر بحقهم أحكام بالإعدام ويتم إعدامهم كل عام هناك. وجاءت إيران والسعودية وفيتنام والعراق كأكثر الدول تنفيذا للإعدام بعد الصين، بحسب التقرير.

ص.ش/و.ب (د ب أ)

مختارات