العفو الدولية تحذر من ارتفاع مأساوي لعدد النازحين في أفغانستان | أخبار | DW | 31.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العفو الدولية تحذر من ارتفاع مأساوي لعدد النازحين في أفغانستان

أكدت منظمة العفو الدولي المعنية بحقوق الإنسان ارتفاع أعداد النازحين الأفغان بمستوى الضعف جراء أعمال العنف في أفغانستان، محذرة من تناسي أزمة المتضررين في هذه البلاد بعد انسحاب قوات الناتو منها.

كشف منظمة العفو الدولية أن أعداد النازحين جراء أعمال العنف التي تشهدها أفغانستان تجاوزت الضعف في غضون ثلاث سنوات، حيث ارتفع العدد إلى 1,2 مليون شخص. وقالت المنظمة فى تقرير لها اليوم الثلاثاء (31 مايو/ أيار 2016)، إن العدد كان 500 ألف في عام 2013 .

وقالت تشامبا باتيل مديرة المكتب الإقليمي للمنظمة في منطقة جنوب آسيا: "بينما تحول اهتمام العالم على ما يبدو من أفغانستان، فإننا نواجه خطر نسيان أزمة المتضررين من الصراع".

وكانت المهام القتالية لحلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان قد انتهت بنهاية عام 2014 . وأضافت :"بعدما فروا من منازلهم بحثا عن الأمن، لا تزال أعداد متزايدة من الأفغان تعيش في ظروف مروعة في بلدهم، وتكافح من أجل البقاء، دون وجود نهاية في الأفق".

وأضاف التقرير أن الحكومة لم تف بتعهداتها لتوفير مأوى وطعام ورعاية صحية وفرص تعليم ووظائف للنازحين. وأوضحت المنظمة أن الحكومة كانت قدمت مجموعة من السياسات عام 2014 لدعم النازحين داخليا، إلا أنها لا تزال تراوح مكانها بسبب نقص الخبرة والإمكانات، إضافة إلى الفساد.

و.ب/ح.ز (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان