العراق: الحكم بالإعدام على 16 تركية بتهمة الانتماء لـ″داعش″ | أخبار | DW | 25.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العراق: الحكم بالإعدام على 16 تركية بتهمة الانتماء لـ"داعش"

محكمة عراقية تصدر حكماً بالإعدام على 16 امرأة تركية الجنسية بتهمة الانتماء إلى تنظيم "داعش" الإرهابي. وتقدر بعض الإحصاءات عدد عناصر التنظيم المعتقلين في العراق بنحو 20 ألفاً، بينهم أجانب.

أصدرت محكمة عراقية الأحد (25 فبراير/ شباط 2018) حكماً بإعدام 16 امرأة تركية الجنسية بتهمة الانتماء إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، حسب ما أفاد مصدر قضائي لوكالة فرانس برس.

وقال المسؤول إن "قاضي المحكمة الجنائية أصدر حكماً بالإعدام بحق 16 امرأة تركية" بعد إقرارهن بالانتماء إلى التنظيم الإرهابي، فيما حُكم على تركية أخرى بالسجن المؤبد، مضيفاً أن "النساء أقررن بالذنب خلال الاعترافات".

وأصدرت المحاكم العراقية مؤخراً عدداً من الأحكام بحق أجنبيات بعد إدانتهن بالانتماء إلى تنظيم "داعش"، إذ أصدرت المحكمة الجنائية المركزية حكماً بإعدام ألمانية، بينما أفرجت عن فرنسية وقررت ترحيلها إلى بلادها.

ويسمح قانون مكافحة الإرهاب العراقي بتوجيه الاتهام لأشخاص غير متورطين بأعمال عنف ولكن يشتبه بتقديمهم مساعدة لتنظيم "داعش"، وينص على عقوبة الإعدام للانتماء إلى الجماعات الجهادية، حتى لغير المشاركين بأعمال قتالية.

ويصل عدد المعتقلين في العراق بتهمة الانتماء إلى تنظيم "داعش" إلى 20 ألف شخص، وفقاً لعدد من الباحثين.

ولم تكشف السلطات العراقية بشكل رسمي عن عدد من اعتقلتهم خلال هجمات القوات العراقية التي تمكنت من طرد عناصر التنظيم الإرهابي من جميع المدن العراقية مع نهاية عام 2017.

من جهتها، تقول سلطات إقليم كردستان العراق إنها تعتقل نحو أربعة آلاف عنصر من التنظيم، بينهم أجانب، بينما تمكن آخرون من التسلل بين النازحين والتخفي بين السكان في مناطقهم بهدف العودة إلى "الحياة المدنية".

ي.أ/ ح.ز (أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان