العثور على جثث ثمانية مهاجرين على متن زوارق أبحرت من ليبيا | أخبار | DW | 01.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العثور على جثث ثمانية مهاجرين على متن زوارق أبحرت من ليبيا

انتشلت ثمان جثث لمهاجرين في عرض المتوسط كانوا على متن زوارق انطلقت من ليبيا، يأتي هذا فيما يتوقع أن يعقد البرلمان الإيطالي الأربعاء جلسة التصويت على مهمة البحرية الإيطالية قبالة السواحل الليبية.

تم العثور على جثث ثمانية مهاجرين الثلاثاء (الأول من آب/أغسطس 2017) في البحر المتوسط على متن زوارق كانت أبحرت من ليبيا، وفق ما أفاد خفر السواحل الإيطاليون لوكالة فرانس برس. وأشار المصدر نفسه إلى إنقاذ نحو 500 شخص كانوا يستقلون أربعة زوارق، فيما أوردت منظمة إسبانية غير حكومية تشارك في عمليات الإغاثة أن الجثث انتشلتها سفينة تجارية.

وقال أوسكار تشامبس مؤسس المنظمة الإسبانية على تويتر "نحن هنا لمنع الناس من الغرق، واليوم عثرنا على ثمانية جثث وخمسة قوارب" في وضع خطر. وذكرت المنظمة أن من بين من تم إنقاذهم 79 امرأة و39 قاصرا بينهم أربعة أطفال صغار السن.

يأتي هذا فيما يتوقع أن يعقد البرلمان الإيطالي غدا الأربعاء جلسة التصويت الحاسمة على مهمة البحرية الإيطالية قبالة السواحل الليبية والتي كانت الحكومة الإيطالية قررتها يوم الجمعة الماضي. وأعلنت وزيرة الدفاع الإيطالية روبرتا بينوتي في البرلمان الإيطالي أن المهمة العسكرية المحتملة للبحرية الإيطالية قبالة السواحل الليبية لن تنتهك سيادة ليبيا، بل ستعززها.

جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقتها الوزيرة اليوم الثلاثاء في البرلمان الإيطالي عن مهمة تقديم الدعم اللوجيستي والتقني لقوات خفر السواحل الليبية لمكافحة تهريب البشر. وتأمل الحكومة الإيطالية في أن تسهم هذه المهمة في نشر الاستقرار في ليبيا التي تشهد حربا أهلية منذ سنوات.

 وأصرت بينوتي، رغم التصريحات المتناقضة الصادرة من العاصمة الليبية طرابلس في الأسبوع الماضي، على مقولة إن ليبيا طلبت من إيطاليا القيام بعمليات في المياه الإقليمية والموانئ الليبية إذا تطلب الأمر. وأضافت أن السلطات الليبية هي التي ستحدد كيفية تدخل القوات الإيطالية في كل حالة على حدة، لكنها أكدت أنه في حال تعرض سفينة إيطالية لهجوم من قبل عصابات التهريب، فإن البحرية الإيطالية ستدافع عن نفسها.

كان رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتلوني قال إن هذه المهمة يمكن أن تمثل نقطة تحول في أزمة اللاجئين، حيث إن ليبيا هي نقطة الانطلاق لغالبية المهاجرين غير الشرعيين المتوجهين إلى أوروبا.

يذكر أن عدد المهاجرين الذين وصلوا إلى إيطاليا هذا العام بلغ نحو 95 ألف شخص بارتفاع نسبته واحد بالمئة مقارنة بالفترة ذاتها العام الماضي، طبقا لوزارة الداخلية. وقتل 2385 مهاجرا على الأقل خلال محاولتهم الوصول إلى إيطاليا عبر البحر المتوسط منذ كانون الثاني/يناير الماضي، بحسب منظمة الهجرة الدولية.

ي.ب/ أ. ح (د ب أ، ا ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان