العثور على جثة رهينة ألماني قتلته جماعة أبو سياف في الفلبين | أخبار | DW | 04.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العثور على جثة رهينة ألماني قتلته جماعة أبو سياف في الفلبين

عثر الجيش الفلبيني على جثة مواطن ألماني كان في السبعين من عمره خطفته وقتلته جماعة أبو سياف المرتبطة بتنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي، بعد عدم دفع فديته الأسبوع الماضي.

أعلن الجيش الفلبيني أنه عثر السبت (الرابع من آذار/ مارس 2017) على جثة الألماني السبعيني الذي كانت قتلته الأسبوع الماضي جماعة ابو سياف الإسلامية المتطرفة. وكانت هذه الجماعة التي أعلنت ارتباطها بتنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي قتلت يورغن كانتنر بعد أن خطفته العام الماضي من على مركبه الشراعي في جنوب الفلبين وبعد عدم تلبية طلبها دفع فدية قيمتها 600 ألف دولار.

وعثر جنود من الجيش الفلبيني على الجثة مساء السبت في جزيرة سولو النائية التي تعد ملاذا لجماعة ابوسياف وتبعد أكثر من ألف كلم عن مانيلا. ونقلت الجثة إلى مشرحة مستشفى سولو العسكري في انتظار إعداد الوثائق الضرورية لنقلها.

وقدم رئيس الفلبين رودريغو دوترتي الثلاثاء اعتذاره لعدم التمكن من إنقاذ الألماني، مؤكدا أن الجيش كان كثف حملته ضد مجموعة ابوسياف بهدف إنقاذه. وفي الأيام الأخيرة قتل 14 مسلحا إسلاميا وأصيب 18 جنديا في مواجهات بين الجيش ومجموعة ابوسياف، بحسب الجيش.

وتحتجز مجموعة ابوسياف المتخصصة في عمليات الخطف 19 أجنبيا على الأقل وستة فلبينيين.

ع.خ ( ا ف ب)

مختارات

إعلان