الصحة العالمية تتوقع انتشاره.. بايدن يدعو للقلق من جدري القرود | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 22.05.2022
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الصحة العالمية تتوقع انتشاره.. بايدن يدعو للقلق من جدري القرود

فيما توقعت منظمة الصحة العالمية رصد المزيد من حالات الإصابة بجدري القرود وتوسع نطاق المراقبة في البلدان التي لم يعرف فيها المرض حتى الآن، قال الرئيس الأمريكي بايدن إن المرض "يجب أن يثير قلق الجميع".

طفل مصاب بجدري القرود في إفريقيا - صورة أرشيفية بتاريخ 26 مايو/ أيار 2003

المعلومات المتاحة تشير إلى أن انتقال العدوى من إنسان لآخر يحدث بين أشخاص على اتصال جسدي وثيق مع الحالات التي تظهر عليها أعراض

قال  الرئيس الأمريكي جو بايدن  اليوم الأحد (22 مايو/ أيار 2022) إن تفشي مرض جدري القردة هو أمر "يجب أن يكون مصدر قلق للجميع"، مضيفاً أن مسؤولي الصحة الأمريكيين يبحثون مسألة اللقاحات والعلاجات المحتملة. وأبلغ بايدن الصحفيين في قاعدة جوية في كوريا الجنوبية قبل مغادرته على متن طائرة الرئاسة الأمريكية متجها إلى اليابان "نبذل جهدا كبيرا لمعرفة ما سنفعله".

وتأتي تصريحات الرئيس الأمريكي بعد ساعات من إعلان  لمنظمة الصحة العالمية  التابعة للأمم المتحدة قالت في السبت (21 مايو/ أيار 2022) إنه تم الإبلاغ عن 92 حالة مؤكدة و28 حالة يشتبه بإصابتها  بجدري القرود من  دولة (واحدة) عضو لا يتوطن فيها الفيروس، مضيفة أنها ستقدم مزيداً من الإرشادات والتوصيات في الأيام المقبلة للدول حول كيفية الحد من انتشار جدري القرود. وأضافت الوكالة أن "المعلومات المتاحة تشير إلى أن انتقال العدوى من إنسان لآخر يحدث بين أشخاص على اتصال جسدي وثيق مع الحالات التي تظهر عليها أعراض".

ويعد جدري القرود من الأمراض المعدية التي عادة ما تكون خفيفة ومتوطنة في أجزاء من غرب ووسط أفريقيا. وينتشر عن طريق الاتصال الوثيق، لذلك يمكن احتواؤه بسهولة نسبيا من خلال تدابير مثل العزلة الذاتية والنظافة الشخصية.

وقال ديفيد هيمان المسؤول بمنظمة الصحة العالمية لرويترز إن لجنة دولية من الخبراء اجتمعت عبر مؤتمر مرئي للنظر في ما يلزم دراسته حول تفشي المرض وإبلاغه للجمهور، بما في ذلك ما إذا كان هناك أي انتشار بدون أعراض، ومن هم الأكثر عرضة للخطر، والطرق المختلفة للانتقال.

تسجيل إصابات بجدري القرود في عدة دول.. هل يتحول إلى وباء؟

لقاحات ضد العدوى

وقال إن الاتصال الوثيق هو  الطريق الرئيسي لانتقال المرض، لأن الآفات النمطية للمرض معدية للغاية. على سبيل المثال، الآباء والأمهات الذين يعتنون بأطفال مرضى معرضون للخطر، وكذلك العاملون في مجال الصحة، ولهذا السبب بدأت بعض البلدان في تطعيم فرق علاج مرضى جدري القرود باستخدام لقاحات الجدري، وهو فيروس مرتبط به. وتم تحديد العديد من الحالات الحالية في عيادات الصحة الجنسية. ويشير التسلسل الجيني المبكر لعدد قليل من الحالات في أوروبا إلى وجود تشابه مع السلالة التي انتشرت بطريقة محدودة في بريطانيا وإسرائيل وسنغافورة في عام 2018.

قال هيمان إنه "من المعقول بيولوجيا" أن الفيروس كان ينتشر خارج البلدان التي يتوطن فيها الفيروس، لكنه لم يؤد إلى تفش كبير نتيجة لإجراءات الإغلاق المتعلقة بمكافحة كوفيد والتباعد الاجتماعي وقيود السفر.

وشدد على أن تفشي جدري القرود لا يشبه الأيام الأولى لجائحة كوفيد -19 لأنه لا ينتقل بسهولة. وقال إن الذين يشتبهون في تعرضهم أو الذين تظهر عليهم أعراض بما في ذلك الطفح الجلدي والحمى، يجب عليهم تجنب الاتصال الوثيق مع الآخرين. وأضاف "هناك لقاحات متاحة لكن الرسالة الأهم هي أنه يمكنك حماية نفسك".

طفل مصاب بجدري القرود - صورة بتاريخ 18 مارس/ آذار 2022

الآباء والأمهات الذين يعتنون بأطفال مرضى معرضون لخطر الإصابة بالمرض، وكذلك العاملون في مجال الصحة

ظهور إصابات في مختلف أنحاء العالم

بدورها أكدت السلطات في ولاية نيويورك السبت تسجيل إصابة بـ "جدري القرود". وذكر موقع أكسيوس، أن هذه هي أول إصابة في الولاية والثانية في الولايات المتحدة خلال هذا العام. وفي سياق متصل، ذكرت منظمة الصحة العالمية أن هناك حوالي 80 حالة إصابة مؤكدة بمرض جدري القرود و50 حالة أخرى قيد الفحص والتحقق في 11 دولة. وأكدت السلطات في استراليا وفرنسا وألمانيا اكتشاف أولى حالات الإصابة بفيروس جدري القرود أول أمس الجمعة، حيث يواصل المرض النادر عادة الظهور في عدد متنام من الدول حول العالم. 

من جهتها، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية عن رصد أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس جدري القرود في البلاد منذ 2018 . وقالت الوزارة إن الشخص المصاب تم عزله في مستشفى إيخيلوف بتل أبيب، مضيفة أنه في حالة صحية جيدة. وأضافت الوزارة أن هذا الشخص عاد لإسرائيل من الخارج، حيث كان على اتصال بشخص ما مصاب بفيروس جدري القرود.  ودعت الوزارة المواطنين العائدين من الخارج إلى استشارة الطبيب في حال ظهرت عليهم أعراض الحمى وطفح جلدي.

في سياق متصل، أكدت وزارة الصحة الماليزية تتبعها عن كثب تفشي جدري القرود الذي أثر على دول في أوروبا وأفريقيا وأمريكا الشمالية، إلى جانب أستراليا ومنطقة الأوقيانوس. وقال نور هشام عبد الله، المدير العام لوزارة الصحة، إنه إلى جانب رصد سير التقدم لحالات جدري القرود عن كثب بناء على تقارير من منظمة الصحة العالمية، ستراقب الوزارة حالات الإصابة المشتبه بها بالمرض حيواني المصدر في جميع نقاط الدخول الدولية بالبلاد.

ح.ز/ ع.غ (رويترز/ أ.ف.ب / د.ب.أ)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة