الشرطة الألمانية تحقق في الاعتداء على السفارة التركية | أخبار | DW | 27.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الشرطة الألمانية تحقق في الاعتداء على السفارة التركية

بعد الهجوم بأكياس من الطلاء تحمل ألوان العلم الكردي على جدار السفارة التركية في برلين، فتحت الشرطة الألمانية تحقيقا حول الاعتداء. السفارة التركية نددت بالهجوم واتهمت متعاطفين مع حزب العمال الكردستاني بالمسؤولية عن ذلك.

تجري الشرطة الألمانية تحقيقا لمعرفة دوافع الهجوم على السفارة التركية في برلين، حيث قام مجهولون بألقاء زجاجات مليئة بالدهان على جدار الكنيسة في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء (27 فبراير/ شباط 2018) تشير إلى ألوان العلم الكردي الأحمر والأصفر والأخضر، وذلك وفقا لما نشرته شرطة برلين.

وذكرت الشرطة أن رسالة الكترونية نشرت على موقع indymedia.org جاء فيها أن مجموعة تطلق على نفسها اسم "سما أوركيش Sema Orkês" (أوركيش مقاتلة كردية سقطت في معارك عفرين) تتحمل مسؤولية هذا الفعل. وجاء في الرسالة على الموقع "إننا نرسل تحيات حارة إلى أصدقاء القتال في روج آفا وعفرين كردستان" وهو ما يغذي التكهنات بأن يكون لهذا الاعتداء علاقة بالهجوم التركي على منطقة عفرين.

 وكانت السفارة التركية قد أعلنت استنكارها لهذا الاعتداء وكتبت على صفحتها على تويتر "إنها ترجح أن متعاطفين مع الجماعة الإرهابية وراء هذا الاعتداء، وأنها تنتظر نتائج تحقيقات الشرطة"، وهي تشير بذلك إلى حزب العمال الكردستاني المحظور. 

ع.أ.ج / أ.ح (د ب ا)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان