السنغال تثأر لإفريقيا وتتقاسم صدارة مجموعتها مع اليابان | عالم الرياضة | DW | 19.06.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

السنغال تثأر لإفريقيا وتتقاسم صدارة مجموعتها مع اليابان

فازت السنغال من أجل إفريقيا. هكذا علقت وكالات أنباء عالمية على فوز المنتخب السنغالي على بولندا. فالسنغال كانت آخر من لعب ضمن الفرق الإفريقية الخمسة المشاركة في المونديال والوحيد الرابح الذي لم يخسر بالمباراة الافتتاحية.

استغلت السنغال أخطاء منافستها بولندا بشكل كامل لتفوز عليها 2-1 في المباراة الافتتاحية للفريقين ضمن المجموعة الثامنة بنهائيات كأس العالم لكرة القدم وهو ما منح القارة الإفريقية سببا للسعادة في النهائيات بعد فشل الفريق المرشح لتصدر المجموعة في تقديم أفضل ما لديه اليوم الثلاثاء (19 حزيران/ يونيو 2018).

وبعد أن تقدمت السنغال بفضل هدف تياجو تشيونيك في مرماه إثر خطأ فادح في الشوط الأول، حسم مباي نيانغ المباراة لصالح فريقه بعد مرور ساعة من عمر اللقاء بعد أن استغل قرار الحارس فويتشيخ شتينسني بالاندفاع إلى خارج منطقة الجزاء ليسيطر على تمريرة طويلة أعادها أحد لاعبي بولندا إلى الخلف.

وأظهر نيانغ مدى سرعته وسيطرته على الكرة ليتفوق على الحارس البولندي ومدافعه يان بدناريك قبل أن يودع الكرة بكل هدف في الشباك. وأصلح غزيغوز كريكوفياك، الذي تسبب في الهدف الثاني للسنغال بسبب إعادته الكرة إلى الخلف، من خطأه بعض الشيء بتسجيله هدف بولندا الوحيد من ضربة رأس قبل خمس دقائق على نهاية اللقاء لكن الوقت كان قد فات بالنسبة لبولندا للتعويض.

وتركت هذه النتيجة السنغال، التي اشتهرت بفوزها على فرنسا حاملة اللقب في المباراة الافتتاحية لنهائيات كأس العالم 2002، متساوية مع اليابان في صدارة المجموعة. وتغلب المنتخب الآسيوي على كولومبيا بنفس النتيجة في وقت سابق اليوم.

أ.ح/م.م (رويترز، د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان