السلطات الأمريكية تطلب تعديلا ″عاجلا″ في محركات بوينغ 787 | أخبار | DW | 24.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

السلطات الأمريكية تطلب تعديلا "عاجلا" في محركات بوينغ 787

بسبب المخاوف من توقف المحرك عن العمل أثناء الطيران، أمرت السلطات الأمريكية شركة بوينغ بإجراء "تعديل عاجل" على محركات طائرات بوينغ 787 الجديدة. القرار يشمل 43 طائرة من هذا الطراز.

أمرت السلطات الأمريكية شركة بوينغ بإجراء تعديل "عاجل" عل محركات شركة جنرال الكتريك المستخدمة في طائرة بوينغ 787 الجديدة بسبب مخاوف من توقف المحرك عن العمل أثناء الطيران. ويأتي هذا الأمر أثر حادث وقع أثناء الطيران يوم 29 كانون الثاني/ يناير الماضي لطائرة 787 تابعة للخطوط اليابانية في رحلة بين فانكوفر وطوكيو، بحسب ما أفادت الوكالة الأمريكية للطيران على موقعها.

وقال ريك كيندي المتحدث باسم جنرال الكتريك التي تصنع المحرك إن التعديل سيتم بحلول أيلول/ سبتمبر المقبل. ويشمل قرار وكالة الطيران 43 طائرة 787 في الولايات المتحدة لكن سيكون له تأثير أيضاً على 176 طائرة تعود ل 29 شركة طيران في العالم. وكان أحد محركي طائرة بوينغ 787 تابعة للخطوط اليابانية توقف فجأة عن العمل حين كانت على ارتفاع 6096 متراً.

ولم يتمكن الطاقم من إعادة تشغيله لكنه تمكن من الهبوط بالطائرة بمحركها الثاني وهو من طراز قديم. وأكدت الوكالة الأمريكية للطيران أن "احتمال حدوث عطل لمحركين (في بوينغ 787 المزودة فقط بالطراز الحديث من المحركات) أثناء الطيران بسبب المشكلة ذاتها يشكل مسالة أمنية عاجلة".

وأظهر التحقيق في حادث الطائرة اليابانية حدوث تراكم للجليد أدى إلى احتكاك وانطفاء المحرك أثناء التحليق. وقالت بوينغ إنها أجرت مع جنرال الكتريك "تحقيقاً مشتركاً وتتعاونان مع الوكالة الأمريكية للطيران من أجل حل جذري للمشكلة".

ع.غ/ ط.أ (آ ف ب)

مختارات