السلطات الألمانية تحقق في الاعتداء على يهودي في برلين | أخبار | DW | 14.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

السلطات الألمانية تحقق في الاعتداء على يهودي في برلين

تنطلق السلطات الألمانية من فرضية وجود دوافع معادية للسامية وراء الاعتداء على يهودي في حي شارلتنبورغ الراقي في العاصمة برلين. الفرضية استندت إلى أن ملابس المعتدى عليه كانت مميزة لديانته.

تعرض رجل يهودي لاعتداء على يد شخصين مجهولين في حي شارلوتنبورغ بالعاصمة الألمانية برلين. وقال متحدث باسم الشرطة اليوم الأربعاء (14 آب/أغسطس 2019) في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن السلطات ترجح وجود دوافع معادية للسامية وراء الاعتداء، مضيفاً أن سلطات حماية أمن الدولة المختصة بالجرائم السياسية تحقق في الواقعة بتهمة ارتكاب جريمة كراهية.

وبحسب بيانات المعتدى عليه (55 عاماً)، فإن ملابسه كانت مميزة لديانته، وتم طرحه أرضاً من الخلف أمس الثلاثاء، ثم فر المعتدون. وبسبب شعوره بآلام في الرأس والساقين، اتصل اليهودي بالإسعاف من منزله بعد ذلك.

وكان حاخام الجالية اليهودية في برلين، يهودا تايشتال، قد  تعرض في  نهاية تموز/يوليو الماضي للسب باللغة العربية والبصق من قبل رجلين في العاصمة الألمانية. وكان الحاخام برفقة أحد أطفاله، وترأس قبل وقوع الاعتداء صلاة في حي فيلمرسدورف.

وشارك مئات الأشخاص بعد ذلك في صلاة تضامن، من بينهم وزير الخارجية الألماني هايكو ماس وشريكة حياته ناتاليا فورنر.

خ.س/ع.ش (د ب أ)

مختارات