السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي تستقيل | أخبار | DW | 09.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي تستقيل

في أحدث حلقة في سلسلة الأشخاص الذين ينفضون من حول ترامب قدمت نيكي هيلي، مندوبة الولايات الأمريكية لدى الأمم المتحدة، استقالتها، التي ستكون سارية المفعول اعتبارا من نهاية العام الحالي، وفق ما أعلن الرئيس الأمريكي.

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الثلاثاء (التاسع من أكتوبر/تشرين الأول 2018) إن مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي سوف تترك منصبها في نهاية العام الجاري.

وأشاد ترامب بأداء المندوبة الأمريكية التي قدمت استقالتها قائلا "هيلي قامت بعمل رائع، وقمنا معا بأداء عمل رائع". وأضاف في المكتب البيضاوي، وإلى جانبه السفيرة المستقيلة "لقد أبلغتني قبل حوالى ستة أشهر (...) بأنّها ترغب باستراحة".

من جانبها، قالت هيلي "أريد أن اشكر الرئيس لسماحه لنا بالتحدث سويا بهذا الشكل ". كما أكدت أنها  إنّها لا تعتزم الترشّح للانتخابات الرئاسية في 2020، وذلك بعدما سرت شائعات بأنّها تخفي طموحات رئاسية.

يشار إلى أن هيلي كانت مساندة قوية للسياسة الخارجية للرئيس ترامب، وحذرت في أول يوم عمل لها كمندوبة لدى الأمم المتحدة "أولئك الذين لا يدعمون سياستنا، أننا نسجل الأسماء، وسوف نرد على تلك المواقف".

ع.ج.م/أ.ح (د ب أ، أ ف ب)

 

مختارات