السعودية ـ بدء محاكمة لجين الهذلول أمام ″محكمة مختصة بقضايا الإرهاب″ | أخبار | DW | 11.03.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

السعودية ـ بدء محاكمة لجين الهذلول أمام "محكمة مختصة بقضايا الإرهاب"

كشفت أسرة الناشطة السعودية لجين الهذلول عن موعد محاكمتها التي ستجري "أمام محكمة قضايا الإرهاب" دون محام أو لائحة اتهام محددة. يأتي ذلك رغم مطالبات حقوقية أممية بإطلاق سراحها، وبعد أيام من توبيخ دولي للسعودية.

Saudi-Arabien - Frauen am Steuer (picture-alliance/AP Photo/L. al-Hathloul)

لجين الهذول دافعت عن حق المرأة السعودية في قيادة السيارة (أرشيف)

ذكرت أسرة الناشطة السعودية البارزة لجين الهذلول أن محاكمة ابنتهم ستبدأ بعد يومين أي يوم الأربعاء (13 مارس/ آذار 2019). وقال أخوها وليد على موقع تويتر "سوف تُعقد أول جلسة محاكمة للجين يوم الأربعاء القادم الساعة 8 صباحا في المحكمة المتخصصة، وهي المحكمة المتخصصة في قضايا الإرهاب". وأضاف "لم يُسمح لها بتوكيل محام ولم يُعط لها لائحة الاتهام". ولك يصدر عن السلطات السعودية أي تعليق على ذلك. 

وأعربت صفحة "معتقلي الرأي" الشهيرة على موقع تويتر عن قلقها تجاه نية السلطات السعودية من "الاسراع بتحديد موعد محاكمة" لجين الهذلول ودعت الصفحة السلطات إلى عقد "محاكمة علنية" وبثها على الهواء مباشرة:

ولجين الهذلول، هي واحدة ضمن نحو عشرة نشطاء من الرجال والنساء، من المدافعين البارزين عن حقوق المرأة بالسعودية تم توقيفهم في السعودية في أيار/ مايو 2018، قبيل الرفع التاريخي للحظر على قيادة السعوديات السيارة في حزيران/ يونيو من العام ذاته. واتهم معظمهم بالخيانة وضرب استقرار المملكة. وأفرج عن بعضهم لاحقا.

ويزعم نشطاء أن بعض هؤلاء المحتجزين، ومنهم الهذلول، التي يبلغ عمرها 29 عاما مسجونون في حبس انفرادي ويعاملون بشكل سيء ويتعرضون لتعذيب بما في ذلك الصعق بالكهرباء والجلد والاعتداء الجنسي. ونفى المسؤولون السعوديون هذه الادعاءات ووصفوها بالـ"كاذبة". ولم يتضح ما إذا كان المحتجزون الآخرون سيحاكمون أيضا هذا الأسبوع.

وأدى احتجاز هؤلاء النشطاء إلى زيادة الانتقادات الدولية للسعودية. وفي بيان دعت أكثر من 30 دولة من بينها كل دول الاتحاد الأوروبي الثماني والعشرين الرياض الخميس الماضي إلى الإفراج عن النشطاء، وكان هذا أول توبيخ يوجه للمملكة في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة منذ تأسيسه عام 2006.

يذكر أن لجين الهذلول نشطت ضد حظر قيادة المرأة للسيارات في المملكة وضد نظام وصاية الرجل، وقد احتجزت من قبل 37 يوما في 2014 بعد أن حاولت قيادة سيارة من دولة الإمارات إلى السعودية.

ص.ش/ع.ج.م (رويترز، أ ف ب)

مختارات