السعودية توقف منح تأشيرات لرجال الأعمال السويديين | أخبار | DW | 20.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

السعودية توقف منح تأشيرات لرجال الأعمال السويديين

قالت وزارة الخارجية السويدية إن السلطات السعودية أوقفت منح تاشيرات لرجال الأعمال للسويديين، وذلك بعد استدعاء الرياض سفيرها في ستوكهولم على خلفية أزمة دبلوماسية بين البلدين.

Botschaft Saudi-Arabiens in Stockholm

مبنى السفارة السعودية في ستوكهولم

أعلنت المملكة العربية السعودية أمس الخميس (19 مارس/ آذار) أنها لن تصدر تأشيرات لرجال الأعمال السويديين الذين يخططون للقيام بزيارات عمل إلى المملكة. وقال جون تيغيل المتحدث باسم وزارة الخارجية السويدية فى تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د ب آ): "لقد تم إبلاغنا بذلك عبر القنوات الدبلوماسية". وعلق على ذلك رئيس الوزراء السويدي ستيفن ليوفان، بالقول "بالتأكيد هذا ليس وضعا جيدا. ونحن لا نرغب في هذا الوضع مع المملكة السعودية".

وكانت السعودية قد استدعت سفيرها لدى السويد للاحتجاج على انتقادات وزيرة الخارجية السويدية مارغوت فالستروم لانتهاكات حقوق الانسان فى المملكة. وقد أعرب ممثلون عن شركات التصدير الكبرى عن قلقهم إزاء توتر العلاقات مع السعودية. ومن بين هذه الشركات شركة اريكسون لصناعة معدات الاتصالات. وقال المتحدث باسم اريكسون اولا ريمبى فى رسالة عبر البريد الاليكتروني:"من الضروري تطبيع العلاقات مع السعودية، وإقامة حوار بناء لإعادتها إلى مسارها". وقالت الحكومة السويدية إنها لن تجدد اتفاقية تعاون عسكري مع السعودية قيمتها عشرة مليارات دولار. وتشير الاحصاءات السويدية إلى أن الصادرات إلى السعودية بلغت العام الماضي 1,3 مليار دولار/ واحتل السوق السعودى الترتيب الـ 18 بين أكبر أسواق التصدير للمنتجات السويدية.

ع.ج/ ح.ع.ح (آ ف ب، دب آ)

إعلان