السعودية تعيد فتح سفارتها في بغداد بعد 25 عاما | أخبار | DW | 15.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

السعودية تعيد فتح سفارتها في بغداد بعد 25 عاما

في خطوة قد تمهد لإذابة الجليد بين الجارتين اللدودتين السعودية والعراق، أعلن مسؤول سعودي أن بلاده قررت إعادة فتح سفارتها في بغداد بعد 25 عاما. ومن المتوقع فتح قنصلية في أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق أيضا.

Adel Al-Jubeir, saudischer US-Botschafter

وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، أرشيف

أعادت السعودية فتح سفارتها في بغداد الثلاثاء (15 كانون الأول/ ديسمبر 2015) بعد 25 عاما على إغلاقها، بحسب ما أفاد مسؤول في وزارة الخارجية. وصرح المسؤول لوكالة فرانس برس أن "موظفي السفارة السعودية وصلوا إلى بغداد اليوم (...) واستقبلهم في المطار عدد من مسؤولي وزارة الخارجية" العراقية.

وأشار إلى أن عدد الموظفين الذين وصلوا 35 "على رأسهم مساعد السفير". ومن المقرر أن يصل السفير بحلول الخميس، وسيشارك في المراسم الرسمية لافتتاح السفارة. ويتوقع افتتاح قنصلية في أربيل عاصمة إقليم كردستان، لاحقا.

وكانت العلاقات الدبلوماسية بين السعودية والعراق قطعت في 1990، إلا أنها أعيدت في 2004 عقب الإطاحة بنظام الرئيس السابق صدام حسين. بيد أن العلاقات لا تزال متوترة بين السعودية والعراق على خلفية عدة قضايا في المنطقة وكذلك التوتر السني الشيعي.

أ.ح (أ ف ب)

مختارات