الرئيس المصري يدعو مجلس الدفاع الوطني للانعقاد عقب تفجير طنطا | أخبار | DW | 09.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الرئيس المصري يدعو مجلس الدفاع الوطني للانعقاد عقب تفجير طنطا

في أعقاب التفجير الذي استهدف كنيسة مارجرجس في مدينة طنطا المصرية بمحافظة الغربية، أفاد التلفزيون المصري أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الدعوة وجه دعوته لمجلس الدفاع الوطني للانعقاد لبحث ملابسات هذا التفجير.

وجه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الدعوة لمجلس الدفاع الوطني للانعقاد اليوم الأحد (التاسع من أبريل/ نيسان) في أعقاب تفجير استهدف كنيسة مارجرجس في طنطا بمحافظة الغربية، حسبما أفاد التلفزيون المصري. وقال التلفزيون، على موقعه الالكتروني اليوم، إن السيسي وجه المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء، وكافة الأجهزة المعنية بالتحرك لموقع الحادث الإرهابي، ورفع تقارير مباشرة له عن تبعات حادث تفجير كنيسة مارجرجس في طنطا. وكان التليفزيون المصري أشار إلى وقوع اشتباكات في محيط الكنيسة، وذلك بعد التفجير الذي أسفر عن مقتل 25 وإصابة نحو 60 آخرين.

في غضون ذلك، أورد موقع الشروق أولاين المصري استنادا إلى شهود عيان، أن انتحاري بين 30 و35 من العمر كان وراء الانفجار. وأضاف الموقع أن الرجل تقدم إلى الصفوف الأمامية داخل الكنيسة قبل تفجير نفسه. وإلى غاية اللحظة لم ترد تأكيدات رسمية لما أورده الموقع المصري.

ونشرت الصحفية المصرية جنان موسى من فضائية "الآن" المصرية مقطع فيديو من داخل الكنيسة لحظة وقوع الانفجار في تغريدة لها على تويتر:

 

من جهته، ذكر مراسل التليفزيون المصري من أمام الكنيسة أن هناك تجمعا كبيرا من أهالي الضحايا وسط إجراءات أمنية غير مسبوقة وسط حالة من الاستياء، مشيرا إلى وجود حديث عن وصول رئيس الوزراء شريف إسماعيل ووزير الداخلية مجدي عبد الغفار إلى المدينة.

وفور وقوع الانفجار اليوم الأحد (التاسع من أبريل/ نيسان 2014)، انتقلت الأجهزة الأمنية المعنية وقوات الحماية المدنية ورجال المفرقعات لمكان البلاغ لتمشيط المنطقة والوقوف على أبعاد الموقف وحصر الخسائر واتخاذ الإجراءات القانونية.

وأدان الأزهر الشريف بشدة التفجير "الإرهابي الخسيس" الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين بالكنيسة، مشددًا على أنه يمثل "جريمة بشعة في حق المصريين جميعًا".

وقرر النائب العام المصري المستشار نبيل أحمد صادق تكليف فريق موسع من أعضاء النيابة العامة بالانتقال ومباشرة إجراءات التحقيق على وجه السرعة في حادث التفجير.

ويأتي هذا الانفجار تزامنا مع أعياد المسيحيين التي فرضت السلطات بالتزامن معها إجراءات أمنية مشددة وخاصة في محيط الكنائس.

و.ب/ع.ش (رويترز، أ ف ب، د ب أ) 

مختارات

إعلان