الرئيس السوداني المعزول عمر البشير يمثل أمام المحكمة بتهمة الفساد | أخبار | DW | 19.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الرئيس السوداني المعزول عمر البشير يمثل أمام المحكمة بتهمة الفساد

يمثل الرئيس السوداني المعزول عمر البشير اليوم أمام المحكمة حيث تبدأ جلسات محاكمته بتهم الفساد، وهو مطلوب من المحكمة الجنائية الدولية بجرائم حرب أبرزها ارتكاب إبادة جماعية في منطقة دارفور.

وصل الرئيس السوداني السابق عمر البشير إلى مقر محاكمته في العاصمة الخرطوم اليوم الاثنين (19 أغسطس / آب 2019)، حيث يواجه اتهامات بالفساد.

وفي نيسان / إبريل الفائت، أعلن رئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان العثور على ما قيمته 113 مليون دولار من الأوراق النقدية بثلاث عملات مختلفة في مقرّ إقامة البشير في الخرطوم.

وفي أيار/ مايو أعلن النائب العام أيضا عن توجيه اتهامات للبشير بقتل متظاهرين في التظاهرات التي أطاحت به.

وتجري المحاكمة في معهد التدريب القضائي بضاحية أركويت شرقي العاصمة الخرطوم. وتنعقد جلسة المحاكمة وسط إجراءات أمنية مشددة.

وكان من المقرّر أن يمثل البشير أمام محكمة سودانية يوم السبت بتهم فساد، لكن تم إرجاء جلسة المحاكمة. وكان قد مثل أمام النيابة العامة للمرة الأولى في 16 حزيران / يونيو.

وكانت تمت الإطاحة بالبشير في انقلاب عسكري في 11 نيسان / أبريل الماضي بعد أشهر من الاحتجاجات الواسعة، أدلعت في 19 كانون الأول/ديسمبر بعد أن قامت حكومته برفع سعر الخبز ثلاثة أضعاف.

وتولى البشير السلطة إثر انقلاب في 1989 وهو مطلوب من المحكمة الجنائية الدولية بجرائم حرب أبرزها ارتكاب إبادة جماعية في منطقة دارفور.

وتأتي المحكمة بعد يومين من توقيع المجلس العسكري الانتقالي السوداني وقوى "الحرية والتغيير" أمس الأول السبت في العاصمة الخرطوم بصفة نهائية على الوثائق النهائية التي تنظم عمل مؤسسات الدولة في الفترة الانتقالية.

ع.ج.م/ح.ز (د ب أ، أ  ف ب)

 

مختارات

مواضيع ذات صلة