الرئيس أوباما: الطردان المشبوهان يشكلان تهديدا إرهابيا حقيقيا | سياسة واقتصاد | DW | 29.10.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

الرئيس أوباما: الطردان المشبوهان يشكلان تهديدا إرهابيا حقيقيا

أكد الرئيس الأميركي أن الطردين المشبوهين اللذين عثر عليهما في طائرتي شحن متجهتين إلى الولايات المتحدة يشكلان "تهديدا ارهابيا حقيقيا"، وأشار أوباما بشكل غير مباشر إلى تنظيم القاعدة في اليمن بالوقوف وراء هذا التهديد

default

أوباما يؤكد أن الطردين الشبوهين يشكلان "تهديدا ارهابيا حقيقيا

أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما مساء اليوم الجمعة (29 أكتوبر/تشرين الأول 2010) أن مادة ناسفة واضحة اكتشفت على طردين مريبين كانا في طريقهما إلى الولايات المتحدة من اليمن. وأوضح الرئيس الأميركي، في كلمة له من البيت الأبيض بثت مباشرة على التلفزيون، أن المحققين اكتشفوا تهديدا إرهابيا ذا مصداقية ضد الولايات المتحدة وأنه سيتم تعزيز الإجراءات الأمنية ردا على ذلك طالما استدعى الأمر، كما أشار الرئيس الأميركي إلى أن الطردين كانا موجهين إلى معبدين يهوديين في مدينة شيكاغو الأمريكية.

وقال اوباما إن الرئيس اليمني تعهد بالتعاون في التحقيق مشيرا بشكل غير مباشر إلى وقوف تنظيم القاعدة في اليمن وراء هذا التهديد. كما أعلن أن الجماعة ما زالت تخطط لهجمات ضد الولايات المتحدة. وقال اوباما أيضا إن الفحص المبدئي للطردين اللذين اكتشفا في دبي وبريطانيا أظهر"أنهما يحتويان بوضوح على مادة ناسفة".

وفي السياق نفسه قال مسؤول بالبيت الأبيض مساء اليوم الجمعة إن الولايات المتحدة تتحرى بشأن طرود أخرى ربما تكون مبعث قلق بعد العثور على طردين يحويان مواد ناسفة على متن رحلات متجهة للولايات المتحدة. وأضاف المسؤول أن الطرود القادمة من اليمن ستخضع لتفتيش دقيق. من ناحيتها أعلنت الشركة الأميركية"يو بي اس" مساء اليوم أنها علقت تسليم الطرود المرسلة من اليمن بعد اكتشاف طردين مشبوهين على متن طائرتي شحن في دبي وبريطانيا كانت متجهتين إلى الولايات المتحدة الأميركية.

(م.س/ رويترز، أ ف ب)

مراجعة: طارق أنكاي

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان