الدول المقاطعة لقطر تضيف شخصيات ومنظمتين على ″قوائم الإرهاب″ | سياسة واقتصاد | DW | 24.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

الدول المقاطعة لقطر تضيف شخصيات ومنظمتين على "قوائم الإرهاب"

رباعي المقاطعة لقطر يدرج 11 فردا وكيانين جديدين بينهما *الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين على قوائم "الإرهاب" الخاصة بالدوحة، وفق ما أعلنت عنه وكالة الأنباء السعودية.

قالت وكالة الأنباء السعودية الخميس (23 نوفمبر/تشرين الثاني) إن الدول العربية الأربع المقاطعة لقطر أدرجت 11 فردا وكيانين جديدين بينهما الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين على قوائم "الإرهاب" الخاصة بالدوحة.

ويوجد مقر الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في قطر وتأسس عام 2004 ومعظم أعضائه من رجال الدين المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين ويرأسه رجل الدين المصري الأصل (القطري الجنسية) يوسف القرضاوي، الذي يعتبره كثيرون الزعيم الروحي لجماعة الإخوان المسلمين.

وذكر بيان أصدرته السعودية ومصر والإمارات والبحرين أنها أدرجت على القوائم أيضا المجلس الإسلامي العالمي.

وقال البيان "إن الكيانين المدرجين هما مؤسستان إرهابيتان تعملان على ترويج الإرهاب عبر استغلال الخطاب الإسلامي واستخدامه غطاء لتسهيل النشاطات الإرهابية المختلفة".

وأدرجت الدول الأربع 11 فردا على قوائمها كأشخاص، إضافة منظمتي " الاحاد العالمي لعلماء المسلمين" و"المجلس الإسلامي العالمي"(مساع). ومن بين أعضاء "الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين" رجل الدين السعودي سلمان العودة الذي اعتقلته السلطات السعودية في سبتمبر/ أيلول وراشد الغنوشي زعيم حزب حركة النهضة التونسي والمغربي أحمد الريسوني، لكن هذه الشخصيات الأخيرة لم يتم ذكرها بالإسم في اللائحة المعلنة من قبل الدول الأربعة المقاطعة لقطر وأوردتها وكالة الأنباء السعودية. 

يذكر أن هيئة كبار العلماء في السعودية كانت قد حذرت المواطنين الشهر الماضي من الانضمام إلى "الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين"، لأنه "ينطلق من أفكار حزبية ضيقة"، مشيرة إلى أنه "هو السبب في إثارة الفتن في بعض الدول الإسلامية والعربية".
 وقطعت الدول الأربع علاقاتها مع قطر في يونيو/ حزيران متهمة إياها بدعم الإرهاب والتقارب مع إيران. وفشلت حتى الآن كل الجهود المبذولة لحل الأزمة.  وكانت الدول الأربع أدرجت في يونيو/حزيران الماضي أسماء 59 شخصا و 12 منظمة على قوائمها للإرهاب واتهمتها بالارتباط بقطر. وكان من بين هؤلاء يوسف القرضاوي ومؤسسة قطر الخيرية، وهي هيئة حكومية تنفذ مشاريع المعونة مع الأمم المتحدة. وردت  قطر بأن القائمة لها دوافع سياسية.

ع.ج.م/ و.ب (رويترز، د ب أ، DW )

 

*إعتذار من إدارة تحريرDW عربية:

ورد في نسخة سابقة من هذا الموضوع اسم راشد الغنوشي مؤسس ورئيس حركة النهضة التونسية في سياق خاطئ، حيث تم الخلط بين كون السيد راشد الغنوشي هو عضو في "الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين" وأسماء الشخصيات الواردة في لائحة الإرهاب التي أصدرتها الدول الأربعة: السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر. ولذا وجب التوضيح والإعتذار للسيد راشد الغنوشي، وأيضا لقراء موقع DWعربية.

 

مواضيع ذات صلة

إعلان