الدهون البنية | المستقبل الآن | DW | 14.08.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

المستقبل الآن

الدهون البنية

يعمل الباحثون في هامبورغ على معرفة دور الأنسجة الدهنية البنية وعلاقتها بوزن الانسان. وهذه الانسجة لم تكن معروفة حتى قبل 7 سنوات. ويرى الباحثون ان هذه الأنسجة في حال تفعيلها ستكون الوسيلة الوحيدة للتنحيف بشكل طبيعي.

مشاهدة الفيديو 04:51

اقرأ أيضا