الداخلية: 17 امرأة سعودية تورطن بملف ″داعش″ الإرهابي | أخبار | DW | 10.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الداخلية: 17 امرأة سعودية تورطن بملف "داعش" الإرهابي

قالت وزارة الداخلية السعودية إن سبعة عشر امرأة سعودية تورطن في ملف تنظيم "الدولة الإسلامية" في المملكة واستُدرجن إلى مناطق الصراع التي ينشط فيها التنظيم، من دون توضيح طبيعة "تورطهن" مع التنظيم.

كشف المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي الأحد (10 مايو/ آيار 2015)عن أن 17 امرأة سعودية تورطن في ملف تنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف إعلامياً بـ"داعش"، مشيراً إلى أن الجهات الأمنية تعاملت مع خمس سيدات لتورطهن في نشاطات ذات صلة بالتنظيم السني المتطرف بمن فيهن المرأة التي تم الإعلان عنها مؤخراً في البيان الأخير لوزارة الداخلية.

وقال اللواء التركي إنه ثبت للجهات الأمنية تأثر 12 امرأة سعودية بفكر التنظيم الإرهابي، واُستدراجهن إلى مناطق الصراع التي يتواجد فيها. ونقلت صحيفة "الرياض" اليوم الأحد عن المتحدث الأمني بوزارة الداخلية اللواء منصور التركي قوله إن الجهات العدلية بالمملكة لا تميز بين الجرائم على أساس التنظيمات الإرهابية التي تقف وراءها، ولكنها تنظر للأفعال المجرمة بالأنظمة المرعية بالمملكة التي تضبطها الجهات الأمنية بغض النظر عن ارتباطها.

وأشار إلى أن كافة النشاطات ذات الصلة بالإرهاب مجرمة في المملكة ويتم التعامل وفق الإجراءات النظامية. ولفت اللواء التركي "إلى أن النسبة الكبرى من النشاطات والجرائم ذات العلاقة بالتنظيمات والجماعات الإرهابية التي تم التعامل معها خلال العام الماضي وحتى الآن ذات ارتباط بتنظيم داعش الإرهابي".

وكان المتحدث الأمني لوزارة الداخلية أعلن في 28 نيسان/ أبريل الماضي عن تمكن الجهات الأمنية من الإطاحة في أوقات مختلفة بعناصر من "الفئة الضالة"، ويقصد بها تنظيمي القاعدة وداعش، يبلغ عددهم (93) شخصاً من بينهم امرأة، وعن "إحباط مخططاتهم الإجرامية" قبل تمكنهم من تنفيذها.

ع.غ/ م.س (د ب أ)

مواضيع ذات صلة

إعلان