″الخيمة الثلاجة″ تقلل خسائر المزارعين | عالم المنوعات | DW | 05.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

"الخيمة الثلاجة" تقلل خسائر المزارعين

يواجه الفلاحون في الدول النامية مشاكل كثيرة، حيث تفسد نسبة 45 في المائة من المواد الغذائية، التي ينتجونها قبل وصولها الأسواق، حسب منظمة "الفاو". لكن "الخيمة الثلاجة" اختراع جديد ورخيص ويساعد على التقليل من الخسائر.

للوهلة الأولى تبدو الثلاجة التي صممها البلجيكي وكأنها خيمة صغيرة. بهيكل وقماش وسحابات (سوست). وبدلا من أن يستخدمها الناس للجلوس والنوم، تحفظ فيها الفاكهة والخضروات، وتستوعب حتى 150 كيلوغراما. توجد بها وحدة (لوح) صغيرة للطاقة الشمسية قوتها ثلاثة وات تشغل مروحة، وتقوم بدورها المروحة برش ماء داخل الخيمة، وبذلك يتغير المناخ داخل الخيمة، محافظا على الفواكه والخضروات سليمة لمدة تصل إلى عشرة أيام، مثلما تفعل ثلاجة المنازل العادية، حسب ما أوضح باولس.

خطرت فكرة هذه "الخيمة الثلاجة" على بال المواطن البلجيكي أرنى باولس عندما كان في رحلة إلى إثيوبيا، حسب ما ذكر موقع green.wiwo.de الألماني. ويقول باولس "عرفت أن الخسائر بعد الحصاد مشكلة كبيرة في إفريقيا. وحفظ المحاصيل الغذائية في ثلاجات مسألة غير ممكنة للمزارعين لأنه غالبا لا يوجد لديهم كهرباء." وأكد باولس أنه يريد بفكرته المساعدة على تقليل الخسائر.

ويطلق على اختراع باول اسم "واكاتي" وتعني باللغة السواحلية "الوقت". وقد جرب باولس اختراعه مع العديد من الجامعات البلجيكية وفي النهاية ظهرت "الخيمة الثلاجة" التي يبلغ سعرها 100 دولار. وحسب موقع green.wiwo.de، قامت شركة باولس بتصدير 100 خيمة إلى أفغانستان وأوغندا وهاييتي وتأمل أن تبدأ هذا العام في إنتاجها بأعداد كثيرة.

صلاح شرارة (DW)

مختارات

إعلان