الخارجية الروسية: ″لا تغير في الموقف الروسي حيال الأسد″ | أخبار | DW | 03.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الخارجية الروسية: "لا تغير في الموقف الروسي حيال الأسد"

شددت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية على موقف موسكو الثابت من الرئيس السوري بشار الأسد، والذي يعتبر أن مصيره بيد الشعب السوري وحده. ونفت ماريا زاخاروفا ما نسب إلى روسيا بخصوص استعدادها لتغير موقفها من بشار الأسد.

نسبت وكالات أنباء روسية إلى ماريا زاخاروفا، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، قولها الثلاثاء (الثالث من نوفمبر/ تشرين الثاني 2015) إن وزارة الخارجية لم تغير موقفها من الرئيس السوري بشار الأسد وإن مصيره يتعين أن يحدده الشعب السوري. ونقلت وكالة تاس للأنباء أن زاخاروفا أوضحت: "يمكنني أن أؤكد أن موقف روسيا بشأن حل (الأزمة) السورية لم يتغير"

وفي وقت سابق، كانت زاخاروفا قد قالت، رداً على سؤال بشأن ما إذا كان بقاء الأسد في السلطة مسألة مبدأ بالنسبة لروسيا: "بالطبع لا. نحن لم نقل ذلك قط".

وفي سياق متصل، أفادت وكالات أنباء روسية نقلاً عن وزارة الدفاع قولها إن القوات الجوية الروسية نفذت 1631 طلعة جوية وضربت 2084 هدفاً للمتشددين منذ أن بدأت سلسلة ضرباتها الجوية في سوريا.

وتعتبر روسيا الحليف الأكبر لسوريا وتؤيد بشكل كبير نظام بشار الأسد. وتشارك القوات الروسية في عملية عسكرية برية بسوريا تقول موسكو إنها تستهدف المتشددين الإسلاميين، في حين تشير مصادر حقوقية إلى أن الكثير من المدنيين قتلوا في تلك العمليات العسكرية.

هـ.د/ ي.أ (رويترز، أ ف ب)

مختارات

إعلان