الحكومة البريطانية توافق على ″مسودة اتفاق″ الخروج من الاتحاد الأوروبي | أخبار | DW | 14.11.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الحكومة البريطانية توافق على "مسودة اتفاق" الخروج من الاتحاد الأوروبي

بعد أكثر من عامين على تصويت البريطانيين في استفتاء لصالح الانسحاب من الاتحاد الأوروبي وافقت حكومة بريطانيا على مسودة اتفاق "بريكست". وشدد كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي على وجوب "أن يتحمل البرلمان البريطاني مسؤوليته".

مشاهدة الفيديو 23:19
بث مباشر الآن
23:19 دقيقة

مسائية DW: ما فرص نجاح مشروع الاتفاق بين لندن وبروكسل بشأن بريكسيت؟

وافق مجلس الوزراء البريطاني برئاسة تيريزا ماي مساء اليوم الأربعاء (14 تشرين الثاني/ نوفمبر 2018) على "مسودة اتفاق" لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست"، بعد محادثات استمرت عدة ساعات. ونالت تيريزا ماي دعم وزرائها الكبار لمسودة الاتفاق؛ لتتفرغ بعد ذلك للتحدي الأصعب وهو إقناع البرلمان بإقرار الاتفاق.

وقالت ماي في بيان عقب الاجتماع الوزاري الذي استمر خمس ساعات، إن "مسودة اتفاق الانسحاب أفضل ما أمكن التفاوض بشأنه". وأضافت أنها تتوقع أن تخضع المسودة لـ "تدقيق مكثف" وتعهدت بإلقاء بيان أمام البرلمان يوم غد الخميس. وأوضحت: "أؤمن بشدة بعقلي ووجداني بأن مثل هكذا قرار سيصب في مصلحة المملكة المتحدة بأسرها".

لكن ماي تواجه الآن معضلة تتمثل في محاولة تمرير اتفاقها عبر التصويت في البرلمان البريطاني حيث اصطف المعارضون لمهاجمة الاتفاق حتى قبل أن يطلعوا عليه.

ولم يتضح بعد متى قد يصوت البرلمان على الاتفاق. وتحتاج ماي إلى موافقة حوالي 320 من أعضاء البرلمان المؤلف من 650 مقعدا لإقرار الاتفاق.

ردود الفعل الأوروبية

وبعد وقت قليل من موافقة الحكومة البريطانية على مسودة "مشروع اتفاق" الخروج من الاتحاد الأوروبي قال رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر إن بريطانيا والاتحاد الأوروبي أحرزا "تقدما" حاسما في محادثات خروج المملكة المتحدة من التكتل. ودعا يونكر الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في خطاب إلى إنهاء إجراءات انسحاب بريطانيا.

ومن جانبه قال ميشيل بارنييه، مفوض الاتحاد بشأن خروج بريطانيا مساء الأربعاء إن اتفاق خروج بريطانيا من التكتل يتضمن بندا خاصا بالاتفاق البديل يقضي بأن تظل المملكة المتحدة بأكملها في نفس المنطقة الجمركية للاتحاد. مضيفا أن الاتفاق البديل "تغير بشكل كبير" عن اقتراح الاتحاد الأوروبي، الذي كان سيتعامل مع بريطانيا وإيرلندا الشمالية بشكل مختلف، مشيرا إلى أن "ما تم مؤخرا جاء على أساس مقترحات لندن".

وأعلن بارنييه أيضا إحراز "تقدم حاسم" نحو اتفاق بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي، وهي العبارة اللازمة للدعوة إلى قمة للمصادقة عليه. وبموجب صلاحياته، إذا أبلغ بارنييه الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بإحراز تقدم، فسيتعين على رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك الدعوة إلى عقد قمة استثنائية. وشدد بارنييه أيضا على وجوب "أن يتحمل البرلمان البريطاني مسؤوليته" على هذا الصعيد.

ص.ش/ع.ج (د ب أ، رويترز، أ ف ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة

إعلان