الحكم بسجن ″إسلاموي″ فشلت ألمانيا في ترحيله على مدى 14 عاماً | أخبار | DW | 08.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الحكم بسجن "إسلاموي" فشلت ألمانيا في ترحيله على مدى 14 عاماً

نظرا لخطورته على الأمن العام أعيد اعتقال شخص هاجر لألمانيا من الشيشان بعد العثور لديه على سلاح وذخيرة. والآن حكمت محكمة ألمانية بسجنه. ولا يمكن ترحيل إلى بلده المفترض "روسيا"، لأنها تنفي معرفة أحد بهذه البيانات الشخصية.

أدانت المحكمة الابتدائية في مدينة "نويس" بولاية شمال الراين-فيستفاليا الألمانية، إسلامياً متشدداً يدعى  رشيد ك. (31 عاماً)، لانتهاكه قانون الأسلحة والسطو مع تسببه في أضرار في الممتلكات، وحكمت عليه بالسجن لمدة 18 شهراً.

وقال المتحدث باسم المحكمة، كاي أوفى كروغر، لموقع "شبيغل أونلاين" اليوم الخميس (8 آب/ أغسطس 2019) إن العقوبة لم يتم إيقاف تنفيذها. ولم يعلن الادعاء العام ولا محامي المحكوم عليه استئنافًا على الحكم. وما زال رشيد ك. قيد الحبس الاحتياطي.

وكان المحققون قد عثروا لدى رشيد ك. قبل مدة على سلاح حاد خطير مع ذخيرة وكاتم للصوت. ومع ذلك، تم إطلاق سراحه من قبل قاض بمحكمة دوسلدورف في نهاية نيسان/ أبريل مرة أخرى، لتثور ثائرة الكثيرين في ألمانيا.

وبعد يومين من نشر "شبيغل" القضية ألقت الشرطة القبض على طالب اللجوء المرفوض مرة أخرى، عندما كان يبلغ بحضوره في أحد مراكز الشرطة في مونشنغلادباخ. وأعيد اعتقاله بمبرر قانوني هو أنه لم يتواجد في عنوانه المسجل لمدة أسبوعين، ما اعتبره القاضي انتهاكاً لشروط إخلاء سبيله، بحسب ما نقل موقع "شبيغل أونلاين".

ولا يمكن ترحيل رشيد ك. الذي هاجر إلى ألمانيا قادماً من الشيشان عام 2004، فوطنه المفترض "روسيا" يقول إنه لا يعرف أحداً بهذه البيانات الشخصية.

يذكر أنه بدون جواز سفر أو أوراق بديله له تفشل عملية الترحيل ولذلك، تم مراراً وتكراراً تمديد "التسامح ببقاء" رشيد ك. في ألمانيا لأكثر من 14 عاما، حسب "شبيغل".

ص.ش/خ.س

مختارات