الجيش الإسرائيلي: نظام الأسد مسؤول عن إسقاط الطائرة الروسية | أخبار | DW | 18.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الجيش الإسرائيلي: نظام الأسد مسؤول عن إسقاط الطائرة الروسية

أعرب الجيش الإسرائيلي عن "الحزن" لمقتل طاقم طائرة عسكرية روسية أسقطتها الدفاعات الجوية السورية عن طريق الخطأ خلال ردّها على غارة إسرائيلية، لكن بيان الجيش حمّل نظام الرئيس السوري بشار الأسد وإيران المسؤولية.

Syrien russische Kampfjets (picture alliance/dpa/Russian Defence Ministry)

صورة من الأرشيف لمقاتلة روسية في مطار حميميم بسوريا.

في تداعيات إسقاط طائرة روسية حربية ومصرع طاقمها المكوّن من 14 عسكرياً حمّل الجيش الإسرائيلي (اليوم الثلاثاء 18 أيلول /سبتمبر 2018) النظام السوري المسؤولية عن عملية الإسقاط قبالة السواحل السورية أمس. ووفقا لما ذكرته صفحة المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي على موقع "تويتر" فإنّ "إسرائيل تعتبر إيران وحزب الله مسؤولين أيضا عن الحادث".

ونفى الجيش الإسرائيلي في بيان له أن يكون سلاحه الجوي استخدم الطائرة الروسية غطاء للإفلات من الدفاعات الجوية السورية خلال شنه غارة في هذا البلد.

وأكد البيان، وهو الرد الرسمي الأول لإسرائيل على الحادث الذي وقع مساء الاثنين، أن مقاتلاته هاجمت منشأة للجيش السوري بينما كان يتم منها تسليم أنظمة تدخل في صناعة أسلحة دقيقة إلى حزب الله الشيعي اللبناني. وتدعم إيران وحزب الله وروسيا نظام بشار الأسد.

 وجاء في البيان "تعبّر إسرائيل عن الحزن لمقتل أفراد طاقم الطائرة الروسية التي أسقطتها الدفاعات الجوية السورية هذا الليل". وأضاف "إسرائيل تحمّل نظام الأسد الذي أسقط جيشه الطائرة الروسية المسؤولية الكاملة عن الحادث".

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيجور كوناشينكوف صباح اليوم، إنّ الطيارين الإسرائيليين عمدوا إلى التستر بالطائرة الروسية ما جعلها عرضة لنيران الدفاعات السورية، وهو الأمر الذي تسبب في سقوطها.

م.م/ ح.ز(أ ف ب، د ب أ)

مختارات

إعلان