الجيش الألماني يدرس المساعدة في مكافحة ″آفة القرن″ | عالم المنوعات | DW | 20.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

الجيش الألماني يدرس المساعدة في مكافحة "آفة القرن"

تعاني الغابات الألمانية من آفة "خنفساء اللحاء" المنتشرة في كثير من المناطق. وقد طُلب من الجيش الألماني التدخل للمساعدة في مكافحة هذه الآفة التي يطلق عليها ملاك الغابات في ألمانيا "كارثة القرن". فهل يستجيب الجيش الألماني؟

يدرس الجيش الألماني القيام بمهمة في الغابات الألمانية للمساعدة في مكافحة آفة "خنفساء اللحاء" التي انتشرت في كثير من المناطق. وأعلنت وزارة الدفاع الألمانية اليوم الثلاثاء (20 آب/ أغسطس 2019) في برلين أن القوات تتلقى في مناطق مختلفة طلبات بتقديم المساعدة.

وطلبت وزيرة الدفاع الألمانية أنيغريت كرامب-كارنباور بالتواصل بين الولايات والقيادات العسكرية الإقليمية في كل الولاية، لبحث الأمر بين المعنيين على نحو متخصص. ويتحدث ملاك الغابات في ألمانيا عن "كارثة القرن" بسبب آفة "خنفساء اللحاء" والخسائر الناجمة عن الأعاصير والجفاف المستمر منذ فترة طويلة، ويتوقعون خسائر بالمليارات.

ويقدر الاتحاد الألماني لملاك الغابات خلال عامي 2018 و2019 حجم خسائر الأشجار المتضررة من آفة "خنفساء اللحاء" والعواصف بـ70 مليون متر مكعب. وقد تبلغ تكلفة إخلاء الأشجار المتضررة نحو 2.1 مليار يورو.

ويتعين قطع الأشجار المصابة بآفة "خنفساء اللحاء" بسرعة من الغابة لمكافحة الآفة، إلا أن كثيرا من ملاك الغابات لا يستطيعون تحقيق ذلك بالسرعة المطلوبة. ويمكن للجيش الألماني تقديم المساعدة لصالح جهات أخرى في الدولة وفقا للدستور. ولا تعتبر المشاركة في مثل هذه المهام مهمة رسمية، وتقتصر على الدعم التقني مثل توفير الإقامة أو الإمدادات أو النقل.

ع.ش/ز.أ.ب (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة