الجزائر تعلن التوصل إلى اتفاق مع لجنة المبادرة العربية لحل الأزمة في سوريا | أخبار | DW | 01.11.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الجزائر تعلن التوصل إلى اتفاق مع لجنة المبادرة العربية لحل الأزمة في سوريا

وزير الخارجية الجزائري يعلن توصل لجنة المتابعة العربية إلى اتفاق مبدئي مع سوريا لحل الأزمة السياسية في البلاد، والجامعة العربية تنتظر اليوم الرد السوري على مبادرة وزار الخارجية العرب.

default

هل تنجح الجامعة العربية هذه المرة في حل الأزمة في سوريا؟

صرح وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي الثلاثاء انه تم التوصل إلى "اتفاق" مع السوريين خلال اجتماع لجنة المتابعة العربية في الدوحة. وقال مدلسي انه "يأمل في أن يتأكد في القاهرة الاتفاق الذي تم التوصل إليه في الدوحة خلال اجتماع لجنة متابعة مبادرة السلام العربية مع السوريين" كما نقلت وكالة الأنباء الجزائرية. وكان الوزير الجزائري يتحدث على هامش احتفال بذكرى انطلاقة الثورة الجزائرية على الاستعمار الفرنسي في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر 1954. وكان دبلوماسي رفيع المستوى في الجامعة العربية قال إن سوريا ستعطي اليوم الثلاثاء ردا نهائيا إلى المسئولين القطريين على المبادرة العربية الهادفة إلى وقف العنف وإيجاد حل سياسي للازمة السورية. وقال الدبلوماسي لوكالة فرانس برس في القاهرة إن وزير الخارجية السوري وليد المعلم "طلب الاثنين تعديلات على المبادرة العربية (...) وتمت الموافقة على بعض التعديلات الطفيفة". و أضاف "لكن الوفد العربي طلب منه ردا نهائيا اليوم الثلاثاء على المبادرة العربية في مجملها ليكون الموقف السوري واضحا قبل اجتماع وزراء الخارجية العرب المقرر عقده الأربعاء في القاهرة.

و كان الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي كشف أن الخطة العربية لسوريا تتضمن سحب الآليات العسكرية من المدن والأحياء السكنية ووقف العنف فورا وبدء حوار في القاهرة بين النظام السوري والمعارضة. وقال العربي لفرانس برس إن الخطة التي قدمت للوفد السوري مساء الأحد في الدوحة تنص على "سحب الآليات العسكرية ووقف العنف فورا حتى نعطي مصداقية ورسالة تطمين للشارع السوري". وأضاف بأنها تنص أيضا على "بدء عمليات الحوار مع كل مكونات المعارضة في القاهرة.

(ح.ع.ح/رويترز/أ.ف.ب)

مراجعة: ابراهيم محمد

مختارات

إعلان