التطعيم ضد الحصبة سيصبح إلزاميا في ألمانيا | عالم المنوعات | DW | 14.11.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

التطعيم ضد الحصبة سيصبح إلزاميا في ألمانيا

في إطار حرص وزارة الصحة الألمانية على خفض أعداد المصابين بالأمراض المعدية والحفاظ على صحة الأطفال فرض المشرع الألماني قانونا يلزم الآباء والأمهات بتطعيم أبنائهم ضد الحصبة.

أقر البرلمان الألماني اليوم الخميس (14 نوفمبر 2019( قانونا يلزم الآباء والأمهات بتطعيم أبنائهم ضد الحصبة، وهو القانون الذي اقترحه وزير الصحة ينز شبان، وسيصبح القانون ساريا اعتبارا من (أول مارس 2020).

وبموجب القانون سيلزم الآباء والأمهات بتقديم ما يثبت أنهم حصنوا أبناءهم ضد الحصبة، وذلك كأحد شروط القبول في رياض الأطفال أو المدارس، على أنه سيغرَّم المخالفون بمبلغ 2500 يورو.

وأعطى المشرع الألماني لأولياء أمور الأطفال الموجودين بالفعل في رياض الأطفال والمدارس، فرصة حتى الحادي والثلاثين من (يوليو عام 2021) لتقديم ما يثبت أنهم قد طعموا أبناءهم ضد هذا المرض، أو أن أبناءهم أصيبوا بالفعل بالحصبة سابقا. وقال وزير الصحة الألماني مبررا اعتماد القانون، إن الحماية من الحصبة هي حماية للأطفال، وإن القانون سيحمي الأطفال الأضعف من هذا المرض شديد العدوى.

يذكر أن التطعيم الإلزامي يسري أيضا على أطقم العاملين في رياض الأطفال والمدارس والعاملين في المؤسسات الطبية، إضافة للموظفين العاملين في المساكن المخصصة لإيواء طالبي اللجوء.

وأثار القرار انتقادات لبعض الأهالي الذين يرفضون تطعيم أبنائهم، وترى بعض العائلات إن التطعيم قد يؤثر على صحة أطفالهم فيما بعد، أو قد يصيبهم بأعراض جانبية مستقبلا.

ع. اع. / ع.أ.ج. (د ب أ)

 

مختارات