التربية الجماعية للحيوانات وتأثيرها السلبي على المياه الجوفية | العولمة 3000 | DW | 12.05.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

العولمة 3000

التربية الجماعية للحيوانات وتأثيرها السلبي على المياه الجوفية

تعاني نيوزيلندا من تحول بيئي ضار بسبب اتباع أسلوب التربية الجماعية للحيوانات هناك. فهذه الطريقة تتطلب المزيد من السماد الذي يرش على مساحات كبيرة من الحقول وينتهي به الأمر في المياه الجوفية, وهو ما يؤثر مباشرة على مياه الشرب.

مشاهدة الفيديو 06:00
بث مباشر الآن
06:00 دقيقة