البحرين تعدم ثلاثة من الشيعة أدينوا بقتل رجال شرطة | أخبار | DW | 15.01.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

البحرين تعدم ثلاثة من الشيعة أدينوا بقتل رجال شرطة

أعلنت السلطات البحرينية تنفيذ حكم الإعدام رميا بالرصاص بحق ثلاثة رجال شيعة أدينوا بالتورط في تفجير أسفر عن مقتل ثلاثة من قوات الشرطة عام 2014 في أول أحكام بالإعدام تنفذ منذ 2010.

نفذت السلطات البحرينية صباح الأحد (15 يناير/ كانون الثاني 2017) حكما بالإعدام رميا بالرصاص بحق ثلاثة أشخاص جميعهم من الشيعة أدينوا بقتل ثلاثة عناصر امن بينهم ضابط إماراتي في تفجير في آذار/مارس 2014، وفقا لما أعلنته النيابة. ويأتي تنفيذ الحكم بعد صدور حكم محكمة التمييز الأسبوع الماضي برفض الطعن المقدم منهم. ونقلت وكالة أنباء البحرين (بنا) عن رئيس نيابة الجرائم الإرهابية المحامي العام أحمد الحمادي بأنه تم تنفيذ حكم الإعدام في المحكوم عليهم الثلاثة المدانين في القضية الخاصة باستهداف قوات الشرطة بمنطقة الديه في الثالث من آذار/مارس من عام 2014 بعبوة متفجرة، مما نجم عنه مقتل شهداء الشرطة الثلاثة الملازم أول طارق محمد الشحي والشرطيين محمد رسلان وعمار عبدو علي محمد

وأوضح الحمادي أن تنفيذ الحكم "تم رميا بالرصاص، وبحضور قاضي تنفيذ العقاب وممثلي النيابة العامة ومأمور السجن وطبيب وواعظ". وشكل حكم محكمة التمييز النهائي بحق المدانين العشرة وجميعهم من الشيعة، آخر فصول قضية مقتل عناصر الأمن في تفجير عبوة ناسفة في اذار/مارس 2014 في قرية الديه الشيعية غرب المنامة.

والهجوم الذي قتل فيه عناصر الآمن الثلاثة هو أكثر الهجمات دموية في عملية قمع الحركة الاحتجاجية التي انطلقت في شباط/فبراير 2011 ضد أسرة آل خليفة السنية الحاكمة مطالبة بملكية دستورية. والضابط الإماراتي الذي قتل في التفجير كان أول عنصر أمن أجنبي يقتل في البحرين حيث تقوم قوة خليجية بقيادة السعودية منذ آذار/مارس 2011 بدعم قوات الأمن في تعاملها مع الاحتجاجات الشعبية التي أطلقتها الأغلبية الشيعية.

ط.أ/ ح.ز(أ ف ب/رويترز/د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة