البابا فرنسيس يعلق في مصعد فينقذه رجال الإطفاء | عالم المنوعات | DW | 01.09.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

البابا فرنسيس يعلق في مصعد فينقذه رجال الإطفاء

استبد القلق بالمتجمعين في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان عندما لم يظهر في شرفة الشقة البابوية في القصر الرسولي ظهراً في موعده. لكنه اعتذر عن تأخره بعد أن علق في مصعد متعطل وأنقذه رجال الإطفاء.

اضطر المصلون في روما للانتظار قرابة نصف ساعة الأحد (الأول من سبتمبر/ أيلول 2019) حتى يترأس بابا الفاتيكان فرنسيس الأول صلاة التبشير الملائكي التقليدية. ولتبيان سبب تأخيره أمام رعيته قال البابا إنه علق في مصعد وأنقذه رجال الإطفاء.

وأردف البابا، البالغ من العمر 82 عاماً، بالقول وهو يبتسم أمام مؤمنين انتظروا رؤيته من النافذة المطلّة على ساحة القديس بطرس: "أعتذر عن تأخيري". وأضاف "علقت في مصعد 25 دقيقة. حصل انقطاع في التيار الكهربائي، ثم جاء رجال الإطفاء". وتابع: "لنصفّق لخدمة الإطفاء".

ويُعرف عن البابا دقته الفائقة في المواعيد، ما دفع الحشود في ساحة القديس بطرس إلى متابعة ساعاتهم بتوتر عندما لم يظهر في شرفة الشقة البابوية في القصر الرسولي ظهراً في موعده، حسبما ذكر موقع أخبار الفاتيكان.

وأطلّ البابا الأرجنتيني بعد سبع دقائق من التأخير عن الموعد المحدد، ما تسبب بطرح تساؤلات إن كانت مشكلة صحية ألمت به من جانب وسائل الإعلام التي تنقل الصلاة مباشرة. ويبدو الحبر الأعظم مفعماً بالحيوية رغم كبر سنّه وفقدان جزء من رئتيه عندما كان شاباً.

ع.غ/ ي.أ (د ب أ، آ ف ب، رويترز)

مختارات