الادعاء الفرنسي يتهم صلاح عبد السلام بالقتل بدافع الإرهاب | أخبار | DW | 27.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الادعاء الفرنسي يتهم صلاح عبد السلام بالقتل بدافع الإرهاب

بمجرد استلامه من بلجيكا وجهت فرنسا إلى صلاح عبد السلام تهمة القتل بدافع الإرهاب لدوره المشتبه به في هجمات تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي فى باريس. ويعتقد أن عبد السلام هو الناجي الوحيد من مجموعة نفذت تلك الهجمات.

وجه قاض فرنسي اليوم الأربعاء (27 نيسان/ أبريل 2016) إلى صلاح عبد السلام، الذي يعتقد أنه الناجي الوحيد من المجموعة التي قتلت 130 شخصا في باريس في 13 تشرين الثاني/نوفمبر، تهمة تنفيذ اغتيالات ذات طابع إرهابي والانتماء إلى عصابة أشرار، وفق ما أعلن محاميه فرانك بيرتون.

وأوضح المحامي أن عبد السلام الفرنسي من أصل مغربي أوقف احتياطيا في سجن فلوري-ميروجي قرب باريس، لافتا إلى أن استجوابه سيتم في 20 أيار/مايو.

وكانت بلجيكا قامت اليوم الأربعاء بترحيل صلاح عبد السلام إلى فرنسا، علما بأنه جرى إلقاء القبض عليه في بروكسل في 18 مارس/ آذار بعد ملاحقة دامت أربعة أشهر. ونقل عبد السلام بطائرة هليكوبتر وسط حراسة مسلحة ثم اقتيد إلى مجمع المحاكم الرئيسي في العاصمة باريس.

ص.ش/ع.ج (أ ف ب، د ب أ، رويترز)

مختارات