الادعاء العام في دوسلدورف يتولى ملف الطائرة المنكوبة | أخبار | DW | 25.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الادعاء العام في دوسلدورف يتولى ملف الطائرة المنكوبة

رغم أن الادعاء العام الفرنسي قد بدأ تحقيقا في حادث الطائرة الألمانية المنكوبة، إلا أن الادعاء العام الألماني في مدينة ديسلدورف أعلن اليوم أنه سيتولى رسمياً التحقيق في ملابسات تحطم الطائرة.

سيتولى الادعاء العام في مدينة دوسلدورف الألمانية التحقيق في وفاة ضحايا الطائرة الألمانية المنكوبة جنوبي فرنسا. وقال متحدث باسم الادعاء العام اليوم الأربعاء(25آذار/مارس2015): "سنتولى التحقيقات بشكل مركزي. نتوقع أن تكون أسباب الوفاة واحدة لكل الضحايا". وذكر المتحدث أنه من الضروري تنسيق عمل فريق التحقيق الألماني في منطقة الحادث مع القضاء الفرنسي، موضحا أنه سيتم خلال بضعة أشهر توجيه طلب مساعدة قضائية رسمي لفرنسا بإبلاغ ألمانيا بنتائج تحقيقات السلطات الفرنسية.

تجدر الإشارة إلى أن سلطات الادعاء في ألمانيا ملزمة ببدء إجراء تحقيقات في كافة حالات الوفاة الناجمة عن أسباب غير طبيعية. وكانت الطائرة من طراز إيرباص "إيه 320" التابعة لشركة "جيرمان وينغز" الألمانية أقلعت أمس من مدينة برشلونة الإسبانية متوجهة إلى مدينة دوسلدورف الألمانية، إلا أنها سقطت لسبب غير معلوم حتى الآن على جبال الألب جنوبي فرنسا. وكان على متن الطائرة 150 فردا، بينهم 72 ألمانيا.

في غضون ذلك، صرح رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس للصحفيين اليوم الأربعاء بأن أمريكيا واحدا على الأقل ومغربيا وعددا من الأرجنتينيين من بين ضحايا طائرة "جيرمان وينغز" التي سقطت أمس في جبال الألب بفرنسا.

ح.ع.ح/ع.ش(د.ب.أ)

مختارات

إعلان