الادعاء العام الإيطالي يأمر باستقبال مهاجرين عالقين | أخبار | DW | 20.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الادعاء العام الإيطالي يأمر باستقبال مهاجرين عالقين

يبدو أن مأساة العشرات من المهاجرين العالقين على متن سفينة إسبانية منذ أكثر من أسبوعين على وشك النهاية، حيث أمر الادعاء العام الإيطالي بالإنزال الفوري للمهاجرين المحصورين على سفينة "أوبن آرمز" الخيرية.

 

أمر ممثلو الادعاء الإيطالي اليوم الثلاثاء (20 آب/أغسطس 2019) بالإنزال الفوري للمهاجرين على متن السفينة الإنقاذ "أوبن آرمز" ، وهي سفينة خيرية إسبانية تقطعت بها السبل قبالة جزيرة لامبيدوزا الإيطالية. وأصدر مكتب المدعي العام في أغريغينتو الأمر بإنزال المهاجرين بعد أن صعد كبير ممثلي الادعاء، لويجي باتروناجيو، إلى سطح السفينة، وذلك وفقًا لوكالة الأنباء الإيطالية "أنسا".

وتأتي هذه الأنباء بعد وقت قصير من تصريح وزير الداخلية الإيطالي اليميني الشعبوي ماتيو سالفيني في شريط فيديو على موقع فيسبوك قال فيه إنه يتوقع أن يصدر ممثلو الادعاء الامر بإخلاء السفينة من المهاجرين. كما أمرت النيابة العامة بالحجز القضائي على السفينة " أوبن آرمز " بمجرد وصولها إلى ميناء لامبيدوزا، وفقًا لوكالة الأنباء الإيطالية.

يأتي هذا التطور بعد أن أعلنت إسبانيا في وقت سابق اليوم أنها سترسل سفينة عسكرية إلى جزيرة لامبيدوزا الإيطالية لنقل مهاجرين عالقين منذ 19 يوما على متن سفينة تابعة لمنظمة خيرية بعد رفض إيطاليا استقبالهم. وذكرت الحكومة في بيان أن "سفينة اوداز ستغادر مساء اليوم وستبحر لمدة ثلاثة أيام إلى لامبيدوزا حيث ستتولى مسؤولية المهاجرين الذين انتشلتهم سفينة أوبن آرمز".

وقد أكد رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز في تغريدة أن السفينة العسكرية الإسبانية باتت جاهزة للإبحار اليوم واصفا مهمتها بـ "حالة الطوارئ الإنسانية".

وفي وقت سابق من الثلاثاء قفز 10 مهاجرين يائسين أنقذتهم السفينة التابعة لمنظمة "بروآكتيفا أوبن آرمز" غير الحكومية، في الماء لمحاولة الوصول سباحة إلى جزيرة لامبيدوزا المجاورة. وحذرت المنظمة المالكة للسفينة من أن الوضع "خارج عن السيطرة" بعد أن رفضت إيطاليا دخول السفينة إلى مرافئها.

يشار إلى أن السفينة متوقفة قبالة سواحل جزيرة لامبيدوزا منذ أيام وتسعى إلى الحصول على تصريح للرسو في مينائها، فيما يتزايد الوضع توترا مع الشعور باليأس لدى المهاجرين الذين يتواجد بعض منهم على متن السفينة منذ إنقاذهم قبالة ليبيا قبل 19 يوما. وذكرت المنظمة في تغريدة أن أحد المهاجرين وعددهم 98 مهاجرا، قفز في الماء في محاولة للسباحة إلى جزيرة لامبيدوزا.

وبعد ساعات قالت المنظمة إن تسعة آخرين ألقوا بأنفسهم في الماء للوصول إلى شاطئ لامبيدوزا"، مؤكدة أن "الوضع خارج السيطرة". وذكرت المتحدثة باسم المنظمة أنه تم انتشال التسعة من الماء وأصبحوا "على متن قارب تابع لخفر السواحل الإيطالي".

وأعربت فرنسا من جهتها عن استعدادها استقبال 40 شخصاً من الموجودين على متن "أوبن آرمز"، بحسب ما أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية الأحد لوكالة فرانس برس. وسمح وزير الداخلية الإيطالي وزعيم اليمين المتطرف ماتيو سالفيني السبت على مضض بإنزال 27 مهاجراً قاصراً لكنه ظل على رفضه إنزال بقية المهاجرين.

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة