الاثنين هو أول رمضان في غالبية الدول الإسلامية وترامب يهنئ المسلمين | أخبار | DW | 05.05.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الاثنين هو أول رمضان في غالبية الدول الإسلامية وترامب يهنئ المسلمين

هنأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مسلمي العالم بحلول شهر رمضان. فيما دعت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا كل الأطراف المتناحرة الى هدنة إنسانية مدتها أسبوع تبدأ صباح الاثنين الأول من شهر رمضان الموافق للسادس من أيار.

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في بيان نشره البيت الأبيض اليوم الأحد (5 مايو/ أيرا) "أوجه أطيب تحياتي لجميع المسلمين الذين يستقبلون شهر رمضان المبارك". وأضاف: "تشاركني (السيدة الأولى) ميلانيا في توجيه أطيب تمنياتنا للمسلمين في الولايات المتحدة وحول العالم بالاحتفال بشهر رمضان المبارك".

وقال "طوال هذا الشهر، لدينا جميعا فرصة للتفكير في النعم التي منحت إلينا وأن نعمل من أجل فيض أكبر من الود تجاه بعضنا البعض، والعمل من أجل مزيد من المودة مع بعضنا البعض" وتابع ترامب تهنئته "معا، بروح رمضان يمكننا تحقيق مجتمع أكثر تآلفا واحتراما".

من جانبه أكد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز اليوم الأحد في كلمة بمناسبة حلول شهر رمضان، أن بلاده كانت ولا تزال "تدعو إلى الحفاظ على التسامح والوسطية والاعتدال" التي يدعو إليها الإسلام، وأكد العاهل السعودي أن بلاده كانت ولا تزال "تدعو إلى الحفاظ على الصورة الوضاءة التي يتحلى بها هذا الدين الحنيف من تسامح واعتدال ووسطية".

مشاهدة الفيديو 02:00

رمضان: بين العادات وغلاء الأسعار

وأعلنت السلطات الدينية الإسلامية الأحد في معظم دول الخليج واليمن أن يوم الاثنين هو أول أيام شهر رمضان. بينما قالت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في سلطنة عمان إن اليوم الأول من شهر رمضان سيكون بعد الثلاثاء، بسبب "عدم ثبوت رؤية هلال شهر رمضان" بحسب وكالة الأنباء العمانية. كما أعلن مفتى مصر، الدكتور شوقى علام، ثبوت الرؤية الشرعية لهلال شهر رمضان، وأوضح أن غدا الاثنين هو أول أيام شهر رمضان.

بموازاة ذلك أعلن المرجع الشيعي الأعلى في العراق علي السيستاني مساء اليوم الأحد أن أول أيام شهر رمضان في العراق سيكون بعد غد الثلاثاء، في الوقت الذى أعلن فيه  مجلس الافتاء وديوان الوقف السني العراقى أن أول أيام شهر رمضان سيكون يوم غد الاثنين .

وبمناسبة حلول شهر رمضان المبارك دعت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا كل الأطراف المنخرطة في القتال إلى هدنة إنسانية مدتها أسبوع تبدأ في الرابعة من صباح غد الأول من شهر رمضان الموافق السادس من أيار/مايو الجاري، وتكون قابلة للتمديد، تتعهد كل الأطراف خلالها بوقف العمليات العسكرية بمختلف أنواعها من استطلاع وقصف وقنص واستقدام تعزيزات جديدة لساحة القتال. وجاءت دعوة البعثة خلال بيان نشرته مساء اليوم الأحد عبر موقعها الرسمي تقدمت فيه بالتهنئة لكل الليبيين بحلول شهر رمضان.

وقالت البعثة إن هذه الدعوة تأتي عملا بروح مناسبة شهر رمضان، وكذلك باتفاقية حقوق الإنسان، داعية كل الأطراف للسماح بإيصال المعونات الإنسانية لمن يحتاجها، وبحرية الحركة للمدنيين خلال هذه الهدنة، وكذلك البدء بتبادل الأسرى والجثامين، ومؤكدة استعدادها التام لتوفير الدعم اللازم لذلك.

م.أ.م/ ع.ج ( د ب أ، أ ف ب)

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة