الاتفاق النووي.. طهران تهدد بالخطوة ″الثالثة″ | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 03.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الاتفاق النووي.. طهران تهدد بالخطوة "الثالثة"

في ظل استمرار التوتر بين طهران وواشنطن على خلفية التهديدات للملاحة الدولية، قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن بلاده ستنفذ الخطوة الثالثة لخفض التزاماتها في إطار الاتفاق النووي في الظروف الراهنة، حسب تعبيره.

Deutschland München MSC Mohammed Dschawad Sarif

صورة من الأرشيف لوزير الخارجية الإيراني

هدد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف بأن بلاده ستنفذ الخطوة الثالثة لخفض التزاماتها في إطار الاتفاق النووي في الظروف الراهنة. وقال ظريف في تصريح له اليوم السبت(الثالث من آب/أغسطس 2019)، أوردته وكالة أنباء فارس الإيرانية، إن جميع الدول الأعضاء في اللجنة المشتركة للاتفاق النووي أجمعت على أن أمريكا هي السبب وراء كل التوترات وأن مطالب إيران واضحة ومحددة منذ البداية ولا تتوقع شيئاً يتجاوز الاتفاق.

وأضاف ظريف: "لقد قلنا بأنه لو لم ينفذ الاتفاق النووي بصورة كاملة، سنقوم نحن أيضاً بتنفيذه بتلك الصورة الناقصة وبطبيعة الحال فإن جميع إجراءاتنا تأتي في إطار الاتفاق النووي". وأشار إلى طلب بعض الدول الأعضاء في مجموعة "1+4" لعدم تنفيذ الخطوة الثالثة لخفض التزامات الاتفاق النووي من جانب إيران وقال إن هذا الموضوع هو من صلاحيات الجمهورية الإسلامية لتتخذ القرار بشأنه ومن المؤكد انه لو لم تنفذ الأطراف الأخرى التزاماتها في إطار الاتفاق النووي فسيتم اتخاذ هذه الخطوة (الثالثة) في سياق الإجراءات السابقة.

وكانت إيران قد اتخذت خطوتين لخفض التزاماتها بموجب الاتفاق النووي المبرم عام 2015 وذلك رداً على انسحاب الولايات المتحدة منه وفرض عقوبات على طهران. وهاتان الخطوتان هما زيادة تخصيب اليورانيوم عن النسبة المحددة وهى 3.67% وزيادة المخزون من اليورانيوم منخفض التخصيب عن الكمية المقررة وهى 300 كيلوغرام.

ح.ع.ح/خ.س(د.ب.أ/ رويترز)

مواضيع ذات صلة