الأمم المتحدة تسقط جوا مساعدات لسكان مدينة سورية محاصرة | أخبار | DW | 11.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الأمم المتحدة تسقط جوا مساعدات لسكان مدينة سورية محاصرة

لأول مرة منذ أن حاصر "داعش" دير الزور السورية قبل عامين، ينجح برنامج الأغذية العالمي في إسقاط مساعدات مطلوبة بشدة للمحاصرين في دير الزور. لكن المساعدات لا تكفي إلا عددا قليلا من سكان المدينة البالغ عددهم 200 ألف شخص.

أعلن برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة اليوم الاثنين (11 نيسان/ أبريل 2016) إسقاط مساعدات بالمظلات تبلغ 20 طنا من المواد الغذائية، في مدينة دير الزور السورية التي يحاصرها منذ مارس/ آذار 2014 متطرفون ينتمون لتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

ويشار إلى أن عملية الإنزال الجوي التي تمت أمس الأحد، تعتبر المرة الأولى التي يصل فيها برنامج الأغذية العالمي إلى 200 ألف شخص في المدينة الواقعة شرقي البلاد، منذ بدء الحصار، وفقا للبرنامج. وكانت المحاولة الأولى للوصول إلى السكان المحاصرين عن طريق الجو في شباط/ فبراير الماضي، فشلت بسبب الرياح القوية ومشاكل تقنية.

وقال البرنامج إن المساعدات عبارة عن فول وحمص وأرز يكفي لإطعام 2500 شخص لمدة شهر واحد فقط. إلا أن برنامج الأغذية العالمي يقول إنه يعتزم القيام بمزيد من عمليات إنزال الغذاء قريبا، للتخفيف من "النقص الحاد في الغذاء."

وجمعت منظمة الهلال العربي السوري 22 حزمة مساعدات في المجمل على الأرض ولم يعرف مصير أربع حزم أخرى.

ويعاني سكان دير الزور نقصا حادا في الغذاء وأوضاعا متدهورة كثيرا. ويمثل النساء والأطفال 70 بالمئة من المحاصرين في المدينة وكثيرون منهم تركوا منازلهم في أماكن أخرى ويعيشون في ملاجئ مؤقتة.

ودير الزور هي المدينة الرئيسية في المحافظة السورية التي تحمل نفس الاسم. وتربط المحافظة مدينة الرقة العاصمة الفعلية للتنظيم المتشدد بأراض تسيطر عليها جماعة متشددة في العراق.

ص.ش/ح.ع.ح (د ب أ، رويترز)

مختارات