الألعاب الذكية خيار الآباء لأطفالهم في عيد الميلاد | عالم المنوعات | DW | 13.10.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

الألعاب الذكية خيار الآباء لأطفالهم في عيد الميلاد

مع اقتراب موعد عيد الميلاد (الكريسماس) ينتظر معظم الاطفال البابا نويل أو "سانتا كلوز" ليجلب لهم الهدايا والمفاجآت. وتقوم مجموعة هامليز، المختصة في بيع الألعاب، بتقديم توقعاتها حول الألعاب الأكثر مبيعا خلال تلك الفترة.

قالت مجموعة هامليز، لبيع الألعاب، إن "تايلر النمر اللعوب" سيكون ضمن مجموعة دمى متحركة يتوقع أن تكون الأكثر مبيعا بمناسبة عيد الميلاد (الكريسماس).

وأفادت فكتوريا كاي، رئيسة وكلاء مشتريات هامليز، أمس الخميس (12 تشرين الأول/ أكتوبر) بأنه: "يوجد تأثير (تكنولوجي) مهيمن على الألعاب وأصبحت الألعاب الحديثة معقدة جدا".

وتتوقع مجموعة هامليز، التي اشترت الملكة اليزابيث لعبا لأطفالها من أحد متاجرها في يوم من الأيام، أن يحقق قطاع "توي-تيليجنس" أو الألعاب الذكية نجاحا هائلا في 2017.

ووصلت دمية "لوفابيلا"، التي تتعلم جملا وتستجيب ضاحكة إذا دغدغت قدمها، إلى قائمة أكثر عشرة ألعاب مبيعا أيضا إلى جانب مجسم كروي  يقول حقائق وإحصاءات عن دول مختلفة عند الطرق عليه بقلم خاص.

وقبل 74 يوما فقط من عيد الميلاد (الكريسماس) انشغل أطفال كثيرون يوم أمس الخميس بتجربة الألعاب الذكية في المركز التجاري الضخم لهامليز في لندن المقام  منذ 136 عاما قبل وضع اللمسات الأخيرة على قائمة رغباتهم لألعاب العيد من بابا نويل أو "سانتا كلوز".

س.أ/ ع.ج (رويترز)

مختارات