الأطراف السودانية توقع بالأحرف الأولى على الوثيقة الدستورية | أخبار | DW | 04.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الأطراف السودانية توقع بالأحرف الأولى على الوثيقة الدستورية

بعد مفاوضات شاقة، وقعت الأطراف السودانية على الوثيقة الدستورية التي تنظم الفترة الانتقالية لثلاث سنوات، على أن يتم التوقيع النهائي في الـ17 من الشهر الجاري. والثوار يتعهدون بـ"النوم بأعين مفتوحة" في المرحلة القادمة.

وقع ممثلون عن المجلس العسكري السوداني وائتلاف المعارضة الرئيسي بالأحرف الأولى على إعلان دستوري الأحد (4 آب/أغسطس 2019) مما يمهد الطريق أمام تشكيل حكومة انتقالية. ومن المقرر أن يوقع الجانبان بشكل نهائي على الإعلان الدستوري يوم 17 أغسطس/ آب حسبما قالت مصادر مطلعة على المفاوضات لرويترز في وقت سابق اليوم الأحد.

وذكرت المصادر المطلعة على المفاوضات بين الجانبين أنه سيتم في 18 أغسطس/ آب الإعلان عن تشكيل مجلس السيادة الذي سيدير البلاد خلال فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات وتؤدي إلى انتخابات.

وسيتم تعيين رئيس الوزراء يوم 20 أغسطس/ آب وستعقد الحكومة أول اجتماع لها في 28 أغسطس /آب كما سينعقد أول اجتماع مشترك بين مجلس الوزراء ومجلس السيادة في أول سبتمبر/ أيلول.

مشاهدة الفيديو 23:12

مسائيةDW : اعتقال قيادات عسكرية بارزة في السودان.. ماذا وراءه؟

وتم التوقيع بحضور الوسيطين الأفريقي والإثيوبي.

وبعد التوقيع، أكد محمد حمدان دقلو، نائب رئيس المجلس العسكري، أن الإرادة السودانية قد انتصرت وأنه لا غالب ولا مغلوب في الاتفاق. وقال :"دخلنا المفاوضات كشركاء وخرجنا منها فريقا واحدا ... انتصرت الإرادة الوطنية حيث لا غالب ولا مغلوب، فمصلحة الوطن مقدمة على الجميع في هذه الاتفاقية".

مشاهدة الفيديو 01:45

السودان تنتظر انتفاضة في كرة القدم كما على صعيد السياسة

من جانبه، أشاد عمر الدقير القيادي في قوى الحرية والتغيير بالإعلان. وقال، وهو يغالب دموعه، إن الاتفاق "يفتح صفحة جديدة للسودان لإطلاق بناء دولة المؤسسات"، متضيفا بأن "أولويات المرحلة الانتقالية ستكون الكشف عن قتلة الشهداء وتحقيق السلام وإقامة علاقات خارجية متوازنة ... والسعي لوضع دستور دائم". وقال إن المرحلة القادمة "ستكون أصعب وستشهد إتمام المصالحة وإنهاء نهج الإقصاء في السودان". وشدد في الوقت نفسه على أن الثوار سينامون بعيون مفتوحة لمراقبة مدى تحقيق أهداف الثورة.

ا.ف/ و.ب (رويترز، د.ب.أ، أ.ف.ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة