اكتشاف نوع جديد من الزواحف الطائرة | علوم وتكنولوجيا | DW | 18.08.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

علوم وتكنولوجيا

اكتشاف نوع جديد من الزواحف الطائرة

الزواحف الطائرة العملاقة انقرضت قبل أكثر من 65 مليون سنة. في البرازيل اكتشف العلماء نوعا جديدا من التيروصورات ذات مشط عظمي كبير.

في منطقة كروزيرو دو أويسته في جنوب البرازيل اكتشف العلماء مئات العظام تعود لنوع جديد من الزواحف العملاقة الطائرة، نقلا عن موقع شبيغل أونلاين الألماني. النوع الجديد يُعتقد أنه ينتمي إلى صنف البتروصورات ومن نوع التيروصورات. التيروصورات هي أقدم الفقاريات المعروفة القادرة على الطيران وعاشت في زمن الديناصورات قبل أكثر من 170 مليون سنة وانقرضت معها في نهاية العصر الطباشيري، أي قبل أكثر من 65 مليون سنة، واكتشف أكثر من 100 نوع مختلف منها لغاية اليوم. وقد كانت هذه الزواحف تتغذى على الأسماك وعلى الحيوانات. أول أنواع التيروصورات اكتشفت في سنة 1971 وكانت ذو جناحين عملاقين يتجاوز كل منهما 12 مترا، في حين اكتشفت أنواع أخرى صغيرة بحجم الحمام، فيما كان طول جناح أصغر الأنواع فيها يبلغ نحو 65 سنتيمتر.

Modell eines Flugsauriers

التيروصورات

النوع الجديد أطلق عليه تسمية كايواجارا دوبروسكي واكتشف من قبل العالم البرازيلي باولو مانزيغ وفريقه من جامعة دو كونتيستادو. حجم هذا النوع يعود إلى النوع المتوسط وأكثر ما يميزه هو وجود مشط عظمي فوق رأس التيروصور. هذا المشط العظمي ينمو ويكبر مع نمو الزاحف العملاق ويصبح حجمه كبيرا مع الحيوانات البالغة. أما أجنحة التيروصور فتنمو هي الأخرى بسرعة كبيرة، ولذلك يمكن للحيوان الطيران وهو صغير السن.

البروفيسور البرازيلي باولو مانزيغ وفريقه يعتقدون أن النوع الجديد كان يعيش بصورة جماعية في واحات الصحراء الجنوبية في البرازيل. وبعد موتها جرفت مياه بحيرة عملاقة في المنطقة بقايا الزواحف ومن ثم غطيت بقاياها بتربة وأحجار على مدى ملايين السنين. أما عن سبب انقراض هذه الزواحف فلم يجد العلماء من جامعة دو كونتيستادو لغاية اليوم أي تفسير لذلك، كما ذكر موقع شبيغل أونلاين الالكتروني الألماني.

ز. أ. ب. / ح.ز

مختارات