افتتاح اجتماع التحالف الدولي ضد داعش بدعوة لتطوير استراتيجية محاربته | أخبار | DW | 13.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

افتتاح اجتماع التحالف الدولي ضد داعش بدعوة لتطوير استراتيجية محاربته

لدى افتتاحه لاجتماع التحالف الدولي ضد داعش، في إطار المؤتمر المنعقد لإعادة إعمار العراق، وزير الخارجية الكويتي يحذر من أن خطر داعش لا يزال قائما ويشدد على ضرورة متابعة وتطوير الاستراتيجية الدولية للقضاء عليه.

أكد الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء الكويتي وزير الخارجية اليوم الثلاثاء (13 فبراير/ شباط 2018)، ضرورة خلق آفاق جديدة وتنسيق مشترك للتحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" من أجل تطوير استراتيجية محاربة التنظيم.

وقال الوزير، في افتتاح أعمال الاجتماع الوزاري للتحالف بحضور وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، والمنعقد في الكويت على هامش مؤتمر إعادة إعمار العراق: "على الرغم من التطورات الإيجابية والنتائج الملحوظة على أرض الواقع إلا أن المجتمع الدولي لا يزال يواجه تهديدا مباشرا من الجماعات الإرهابية المسلحة". وشدد على أهمية "أن يبدأ تحالفنا في خلق آفاق جديدة في إطار استمرار الجهود الدولية والتنسيق المشترك في مجال مكافحة الإرهاب ومتابعة وتطوير  الاستراتيجية التي رسمها التحالف لمحاربة تنظيم داعش".

تجدر الإشارة إلى أن التحالف قد قدم دعما بارزا للعراق في حربه ضد التنظيم الإرهابي. 

وانطلق مؤتمر إعادة إعمار العراق، الذي يعقد اجتماع محاربة داعش في إطاره، يوم أمس في الكويت ويستمر حتى يوم غد بمشاركة عدد من الدول المانحة والمنظمات الدولية والإقليمية، وبرئاسة خمس جهات هي الاتحاد الأوروبي والعراق والكويت والأمم المتحدة والبنك الدولي.

و.ب/ح.ز (رويترز، د ب أ) 

 

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان