اعتقال مسؤولين في الفيفا في سويسرا بموجب تهم فساد أميركية | أخبار | DW | 27.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اعتقال مسؤولين في الفيفا في سويسرا بموجب تهم فساد أميركية

أعلنت السلطات السويسرية أنها اعتقلت بطلب من الولايات المتحدة مسؤولين كبارا في الاتحاد الدولي لكرة القد (فيفا) بتهم فساد صادرة عن القضاء الأميركي، فيما أكد ناطق باسم الفيفا إن المنظمة تسعى لـ "توضيح" الوضع.

ألقت الشرطة السويسرية اليوم (الأربعاء 27 مايو/ أيار 2015) القبض على عدد من المسؤولين التنفيذيين بالفيفا من أجل تسليمهم إلى الولايات المتحدة حيث يواجهون اتهامات بالفساد. ورفضت الشرطة السويسرية الإدلاء بأي تفاصيل ولكنها أشارت إلى "إجراءات عديدة"، حسبما أفادت وكالة الأنباء السويسرية (إس دي إيه) . وذكرت صحيفة " نيويورك تايمز" أن عملية إلقاء القبض جرت عندما كان مسؤولو الفيفا في فندق "بور أولاك" استعدادا للاجتماعات المرتقبة للجمعية العمومية للفيفا والمقررة بعد غد الجمعة.

وتتضمن الاتهامات التي يواجهها هؤلاء المسؤولون الابتزاز وغسيل الأموال فيما يتعلق بإدعاءات الفساد في الفيفا بشأن عملية منح حق استضافة بطولات كأس العالم وعقود البث التلفزيوني. وأضافت الصحيفة أن إدواردو لي، رئيس الاتحاد الكوستاريكي، للعبة من بين المقبوض عليهم.

وذكر تقرير الصحيفة أيضا أن ممثلي الادعاء سيكشفون عن قائمة الاتهامات بشأن العديد من مسؤولي الفيفا بعضهم ليس في زيوريخ. واسترشد التقرير بتصريحات مسؤولين رفضوا الإفصاح عن أسماءهم. وتتضمن قائمة المسؤولين الذين توجه إليهم الاتهامات جيفري ويب رئيس اتحاد كرة القدم في جزر كايمان ونائب رئيس الفيفا وإيوجينيو فيجويريدو من أوروغواي وهو نائب أيضا لرئيس الفيفا ورئيس سابق لاتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية والترينيدادي جاك وارنر النائب السابق لرئيس الفيفا ورئيس اتحاد كرة القدم بمنطقة الكاريبي.

ح.ز/ش.ع (د.ب.أ / أ.ف.ب)

إعلان