اشتباكات مع محتجين صوفيين في طهران وأنباء عن مقتل ثلاثة ضباط شرطة | أخبار | DW | 19.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اشتباكات مع محتجين صوفيين في طهران وأنباء عن مقتل ثلاثة ضباط شرطة

قالت الشرطة الإيرانية إن ثلاثة من ضباطها قتلوا في اشتباكات مع محتجين من جماعة كنابادي الصوفية في طهران. فيما ذكر نائب حاكم طهران أن "قوات حفظ النظام اعتقلت عددا من الدراويش وأنهت الاحتجاج بإطلاق الغاز المسيل للدموع".

قال المتحدث باسم الشرطة الإيرانية سعيد منتظر المهدي في تصريح على التلفزيون الرسمي إن ثلاثة ضباط شرطة قتلوا اليوم الاثنين (19 شباط/فبراير 2018) في اشتباكات مع محتجين بشمال طهران. ووقعت الاشتباكات بين قوات الأمن وأعضاء في جماعة كنابادي، التي يطلق عليهم تسمية الدراويش، كانوا قد تجمعوا أمام مركز للشرطة للمطالبة بإطلاق سراح بعض أعضاء طريقتهم الصوفية.

وأظهرت مقاطع فيديو انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي، ولم يتسن لـDW التحقق من صحتها، اصطدام حافلة بمجموعة من ضباط الشرطة في شمال طهران، بينما كان أعضاء جماعة كنابادي الصوفية تحتج على اعتقال بعض أعضاء الجماعة كما ذكرت تقارير غير مؤكدة في مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت الشرطة إنها أطلقت النار لتفريق الاحتجاجات. فيما ذكر محسن همداني نائب حاكم طهران لوكالة "إرنا" الإيرانية للأنباء أن "قوات حفظ النظام اعتقلت عددا من الدراويش وأنهت الاحتجاج بإطلاق الغاز المسيل للدموع".

وتعد جماعة كنابادي واحدة من أكبر الطوائف الصوفية في البلاد، وبدأت الطريقة في مقاطعة خراسان رضوى في شمال شرق البلاد ولها أتباع في العديد من مدن إيران.

ز.أ.ب/ح.ع.ح (رويترز، أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة