استمرار تراجع إنفاق ألمانيا على طالبي اللجوء | أخبار | DW | 23.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

استمرار تراجع إنفاق ألمانيا على طالبي اللجوء

تراجع العام الماضي كما العام الذي قبله بأكثر من الثلث عدد اللاجئين الذين حصلوا على مساعدات من الدولة بموجب قانون المساعدات لطالبي اللجوء الذين لم يُبت بطلباتهم. وأتى الأفغان في مقدمة من حصلوا على هذه المساعدات.

خلال العام الماضي 2017 كان هناك تراجع واضح في عدد الذين حصلوا على إعانات مالية في ألمانيا بموجب قانون المساعدات لطالبي اللجوء. فحسب أرقام المكتب الاتحادي للإحصاء التي نشرها اليوم الخميس (23 آب/ أغسطس 2018) تلقى نحو 468 ألف طالب لجوء إعانات مالية العام الماضي. وبالمقارنة مع عام 2016 هناك تراجع بنحو 36 بالمائة.

وبهذا يكون عدد من حصل على إعانات بموجب قانون المساعدات لطالبي اللجوء، قد تراجع بشكل ملحوظ للسنة الثانية على التوالي. ويعود ذلك إلى تراجع عدد طالبي اللجوء بشكل كبير بعد موجة اللجوء بين آب/ أغسطس 2015 وآذار/ مارس 2016.

الأفغان في المقدمة

وبموجب الإحصائيات الأخيرة ورغم استمرار التراجع وصل إنفاق الحكومة الألمانية عام 2017 بموجب قانون المساعدات لطالبي اللجوء إلى 5,9 مليار يورو وهو يقل بنحو 38 بالمائة عما أنفقته برلين عام 2016 بموجب هذا القانون.

وتشير إجصائيات المكتب الاتحادي إلى أن من تلقوا هذه المساعدات العام الماضي جاء القسم الأكبر منهم من القارة الأسيوية وعلى رأسهم طالبو اللجوء الأفغان الذين فاق عددهم العراقيين والسوريين، ونحو 22 بالمائة جاؤوا من دول أفريقية و20 من دول أوروبية من خارج الاتحاد الأوروبي.

وتجدر الإشارة إلى أنه فقط طالبي اللجوء الذين لم يُبت في طلباتهم ولم يحصلوا بعد على حق اللجوء، يستفيدون من قانون المساعدات لطالبي اللجوء، فهذا القانون لا يشمل من حصل على حق اللجوء والإقامة.

ع.ج/ ع.غ

مختارات

مواضيع ذات صلة