ارتفاع عدد قتلى تفجير دياربكر بتركيا إلى 7 رجال شرطة | أخبار | DW | 31.03.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ارتفاع عدد قتلى تفجير دياربكر بتركيا إلى 7 رجال شرطة

قتل سبعة من رجال الشرطة ويصارع ثلاثة مصابون آخرون الموت في تفجير استهدف آلية تابعة للشرطة التركية في منطقة دياربكر، ذات الأغلبية الكردية. وجاء هذا التفجير قبل زيارة نادرة يقوم بها رئيس الوزراء داود أوغلو للمنطقة.

قتل سبعة من رجال الشرطة إثر تفجير في مدينة ديار بكر، ذات الأغلبية الكردية، بجنوب شرقي تركيا، بحسب شبكة "سي ان ان ترك". وقالت الشبكة إن الانفجار، الذي وقع الخميس (31 آذار/ مارس) في منطقة باغلار قرب محطة للحافلات لدى مرور حافلة تابعة للشرطة أسفر أيضا عن إصابة 27 شخصا من بينهم 14 مدنيا. وأضافت الشبكة أن ثلاثة من رجال الشرطة حالتهم خطيرة.

وكانت صحيفة"صباح "التركية قد ذكرت أن تقارير أولية تشير إلى أن تفجيرا انتحاريا وقع قرب محطة الحافلات. بينما نقلت وكالة فرانس برس عن مصدر أمني أن التفجير وقع بسيارة مفخخة استهدف آلية تابعة للشرطة التركية. وأضاف المصدر الأمني أن السيارة المفخخة فجرت من بعد أثناء مرور آلية الشرطة أمام محطة الحافلات الرئيسية في المدينة. وهرعت سيارات الإسعاف إلى مكان الانفجار، وأظهرت مشاهد حافلة تابعة للشرطة وقد تحولت إلى أنقاض محترقة لشدة الانفجار.

وجاء هذا الاعتداء بعد ستة أيام من اعتداء أخر بواسطة سيارة مفخخة في أنقرة خلف 35 قتيلا وتبنته مجموعة كردية متطرفة قريبة من حزب العمال الكردستاني. كما وقع هجوم الخميس عشية زيارة نادرة سيقوم بها رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو للمدينة فيما تشن حكومته حملة شرسة منذ أشهر ضد متمردي حزب العمال الكردستاني في العديد من أحياء دياربكر وفي جنوب شرق البلاد عموما. ويقاتل حزب العمال الكردستاني من أجل إقامة دولة في جنوب شرق تركيا منذ أكثر من ثلاثة عقود.

ص.ش/ع.خ (د ب أ، أ ف ب)

مختارات