ارتفاع حصيلة قتلى انفجار العراق إلى أكثر من مائة | أخبار | DW | 18.07.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ارتفاع حصيلة قتلى انفجار العراق إلى أكثر من مائة

قالت مصادر رسمية عراقية إن حصيلة تفجير سيارة مفخخة تبناه تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي في منطقة خان بني سعد بشمال بغداد قد ارتفعت إلى أكثر من 100 قتيل و17 مفقودا.

ارتفعت حصيلة تفجير سيارة مفخخة تبناه تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوق شعبي بمنطقة خان بني سعد شمال شرق بغداد يوم أمس الجمعة إلى أكثر من 100 قتيل و17 مفقودا، بحسب ما أكده مسؤول كبير اليوم السبت (18 تموز/يوليو 2015).

وأكد عباس هادي المسوؤل في منطقة خان بني سعد ذات الغالبية الشيعية والتي تبعد 20 كلم شمال بغداد اليوم السبت أن عدد جرحى التفجير بلغ 120 شخصا. وأكد أن 15 طفلا قتلوا في التفجير الذي وقع وسط سوق شعبي فيما كان المواطنون يتسوقون عشية عيد الفطر. ويرجح المسؤولون أن ترتفع الحصيلة لاحقا بسبب الجراح البليغة التي لحقت بالمصابين.

وقال أحد المواطنين واسمه صالح "كل عام (خلال رمضان) هناك تفجير. ذنبنا أننا شيعة" مؤكدا أن التفجير هو "الأكبر في ديالى منذ 2003". وتقع منطقة خان بني سعد في محافظة ديالى التي أعلنت الحكومة خلوها من مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" في كانون الثاني/يناير غير أن الهجمات تزايدت في الأسابيع القليلة الماضية.

وقال تنظيم "الدولة الإسلامية" إن الانتحاري الذي نفذ الهجوم مساء أمس الجمعة، كان يحمل 3 أطنان من المتفجرات في سيارته. وهذه الحصيلة هي الأعلى منذ الهجوم الذي بدأه الجهاديون في حزيران/يونيو 2014. وقال مراسل وكالة فرانس برس إن التفجير احدث دمارا هائلا وخلف حفرة بعرض خمسة أمتار وعمق مترين.

ح.ع.ح/ع.ج (أ.ف.ب)

إعلان