ارتفاع حصيلة قتلى الأقباط وعدد كبير منهم أطفال جنوب القاهرة | أخبار | DW | 26.05.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ارتفاع حصيلة قتلى الأقباط وعدد كبير منهم أطفال جنوب القاهرة

أفادت وزارة الصحة المصرية بارتفاع عدد القتلى إلى 28 شخصا جراء الهجوم المسلح الذي استهدف اليوم الجمعة حافلة تقل عددا من الأقباط غربي المنيا في جنوب القاهرة وأضافت أن عدد المصابين بلغ 25 شخصا.

وقُتل الـ 28 شخصا على الأقل اليوم (الجمعة 26 أيار/ مايو 2017) في هجوم شنه مسلحون على حافلة كانت تقل أقباطا لزيارة دير في المنيا في جنوب القاهرة، بحسب ما أفاد مسؤولون.

وقال محافظ المنيا عصام البديوي للتلفزيون الرسمي إن مسلحين فتحوا النار على حافلة تقل أقباطا كانوا في طريقهم لزيارة دير الأنبا صموئيل بالمنيا (قرابة 250 كيلومتر جنوب القاهرة) قبل أن يلوذوا بالفرار.  وأضاف أن المسلحين "استخدموا أسلحة آلية".

وقال مستشار وزير الصحة المصري للرعاية العاجلة شريف وديع للتلفزيون الرسمي إن هناك "عددا كبيرا من الأطفال" بين الضحايا. وقالت وزارة الداخلية في بيان إن "مجهولين يستقلون ثلاث سيارات رباعية الدفع أطلقوا النيران بشكل عشوائي" على حافلة الأقباط.

وطالبت الكنيسة القبطية في بيان نشرته على صفحتها الرسمية على فيسبوك السلطات بـ "اتخاذ الإجراءات اللازمة لتفادي خطر هذه الحوادث التي تشوه صورة مصر وتتسبب في آلام العديد من المصريين". ويشكل الأقباط المصريون أكبر طائفة مسيحية في الشرق الأوسط وهي إحدى أقدم الطوائف في بلد غالبية سكانه من المسلمين السنة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها حتى الآن عن الهجوم الدامي، لكن تنظيم "الدولة الإسلامية" أعلن مسؤوليته عن هجمات استهدفت كنائس في مصر منذ أواخر العام الماضي وأسفرت عن مقتل أكثر من 70 شخصا وإصابة عشرات آخرين.

ع.م/ ح.ع.ح (أ ف ب ، د ب أ)

 

مختارات

إعلان