إيقاف حكم بعد أن نسي العملة المعدنية ولجأ إلى بديل غير متوقع | عالم الرياضة | DW | 14.11.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

إيقاف حكم بعد أن نسي العملة المعدنية ولجأ إلى بديل غير متوقع

أوقف الاتحاد الإنجليزي أحد حكام الدوري الممتاز لكرة القدم للسيدات عن إدارة أي مباراة لثلاثة أسابيع بعد أن نسي العملة المعدنية للقرعة فأراد أن يبتدع بديلاً لها بلعبة شعبية، ما أُعتبر من الأمور غير اللائقة بكرة القدم.

قرر الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إيقاف أحد الحكام عن إدارة أي مباراة لمدة ثلاثة أسابيع، بعد أن نسي إحضار العملة المعدنية معه إلى الملعب. ولم يكتشف ذلك إلا حين أراد أن يجري القرعة قبل صافرة بداية إحدى المباريات في دوري السيدات. وهنا أراد الحكم الإنجليزي ديفيد مكنامارا أن يبتدع شيئاً ما للخروج من الموقف المحرج، فطلب من قائدتي الفريقين إجراء القرعة بلعبة "مقص، حجر، ورقة".

وبحسب "ديلي ميل" البريطانية ووسائل إعلام بريطانية أخرى، فقد نسي الحكم العملة المعدنية في كابينة تغيير الملابس قبل انطلاق مباراة بين سيدات مانشستر سيتي وريدينغ نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

 وبالتالي لم يتمكن من إجراء القرعة وفق القواعد المنصوص عليها من قبل "الفيفا". والذهاب إلى إحضار العملة من الكابينة قد يتطلب الكثير من الوقت. وبعد نقاش سريع مع اللاعبتين ستيف هوتون (قائدة مان سيتي) وضيفتها كريستي بيرس، تم اللجوء إلى لعبة "مقص، حجر، ورقة" بدلاً من العملة المعدنية.

وبحسب قواعد "الفيفا" يتم استخدام عملة معدنية قبل أي لقاء لإجراء قرعة ويختار الفائز الاستحواذ على الكرة في بداية اللقاء أو نصف الملعب المفضل لديه في الشوط الأول.

وفي هذا السياق نقلت رويترز عن متحدث باسم الاتحاد الإنجليزي قوله: "يؤكد الاتحاد الإنجليزي إيقاف الحكم ديفيد مكنامارا لمدة 21 يوماً بعد أن قبل بالاتهام الموجه إليه بعدم التصرف بالشكل اللائق بمصلحة كرة القدم". ويمكن لمكنامارا استئناف الحكم، وتبدأ فترة الإيقاف بأثر رجعي من 26 أكتوبر/ تشرين الأول.

ع.غ

مختارات