إليزابيث وارن.. نائبة ديمقراطية تطمح لمنافسة ترامب في 2020 | أخبار | DW | 31.12.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

إليزابيث وارن.. نائبة ديمقراطية تطمح لمنافسة ترامب في 2020

قد تكون عضو مجلس الشيوخ الأمريكي عن الديمقراطيين إليزابيث وارن أول سيدة تنوي ترشيح نفسها ضد الرئيس الأمريكي ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة. ومن المعروف عن وارن أنها تدعم الطبقة المتوسطة والعمال وحقوق العائلات.

اتخذت عضو مجلس الشيوخ الأمريكي إليزابيث وارن اليوم الاثنين (31 كانون الأول/ ديسمبر 2018) خطوة نحو خوض انتخابات الرئاسة الأمريكية في عام 2020، عن طريق تشكيل لجنة لبحث فرص نجاحها في السباق الانتخابي.

ومن خلال هذه الخطوة، أصبحت وارن (69 عاما) أول سياسي بارز بالحزب الديمقراطي تكشف عن طموحها في خوض سباق الانتخابات الأمريكية. وقالت وارن إنها كسياسية تكافح دائما من أجل أبناء الطبقة الوسطى، وأشارت إلى أنها في حالة ترشحها للرئاسة، فسوف تواصل الدفاع عن العمال الذي يتقاضون أجورا متوسطة، والأقليات، وكذلك عن حقوق العائلات.

وذكرت السياسية الأمريكية في بيان على موقعها الإلكتروني: لا بد أن يعمل كل شخص في أمريكا بكد، وأن يلتزم بنفس مجموعة القوانين، وأن يعتني بنفسه، وبالأشخاص الذين يحبهم"، مضيفة: "هذا هو ما أدافع عنه، ولذلك، فقد شكلت لجنة استكشافية بشأن منصب الرئيس".

ويرجح أن وارن سوف تكون من بين قطاع واسع من السياسيين الديمقراطيين الذين يسعون إلى الترشح، مثلما كان الوضع عام 2016 بالنسبة للحزب الجمهوري، وهو ما أدى إلى صعود الرئيس الحالي دونالد ترامب.

ومن بين المرشحين الآخرين المحتملين من الحزب الديمقراطي الذين ينتمي لتيار يسار الوسط، نائب الرئيس الأمريكي السابق جو بايدن، والسناتور المستقل بيرني ساندرز الذي هزمته المرشحة السابقة هيلاري كلينتون في سباق الحصول على ترشيح الحزب الديمقراطي لخوض انتخابات الرئاسة عام 2016.

ع.أ.ج/ أ.ح (د ب ا)

مختارات

مواضيع ذات صلة