إلقاء القبض على مشتبه به ثان في حادث الدهس بالسويد | أخبار | DW | 09.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إلقاء القبض على مشتبه به ثان في حادث الدهس بالسويد

قالت هيئة الادعاء السويدية إنه جرى إلقاء القبض على مشتبه به ثان لصلته بحادث الدهس الذي وقع في ستوكهولم يوم الجمعة. وأشارت السلطات السويدية المشتبه به الرئيسي كان قد تقدم بطلب لجوء ورفض طلبه.

أعلنت كارين روساندير المتحدثة باسم هيئة الادعاء السويدية اليوم الأحد (09 أبريل/ نيسان) أنه تم إلقاء القبض على المشتبه به "بناء على أسباب معقولة تتعلق بارتكابه جرائم إرهابية من خلال القتل". ويشار إلى أن "الأسباب المعقولة" هي الدرجة الأقل من ضمن درجتين للاشتباه تستخدمها السلطات السويدية.

وقالت روساندير إن نائب ممثل الادعاء هانز اهرمان قرر في الوقت الحالي عدم تقديم تفاصيل بشأن هوية المشتبه به الثاني. وقالت الشرطة إن المشتبه به الرئيسي في الهجوم، وهو مواطن أوزبكستاني (39 عاما) تم إلقاء القبض عليه بعد ساعات من وقوع الهجوم، قد تقدم بطلب إقامة دائمة في السويد عام 2014. وقد تم رفض طلبه في حزيران/يونيو 2016، ثم اختفى بعدما تم إبلاغه بأنه سوف يتم ترحيله. ورفضت الشرطة التعليق على الدافع وراء الهجوم، قائلة إن المشتبه به " أظهر تعاطفا مع المنظمات المتطرفة ومنها تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وكانت الشرطة السويدية قد أعلنت في وقت سابق من اليوم عن جنسيات ضحايا حادث الدهس وهم سويديان وبريطاني وبلجيكي. وقال جوناس هيسينغ، أحد المسؤولين بالشرطة إنه لا يوجد " دليل" على احتمالية وقوع هجوم آخر. وقالت الشرطة السويدية اليوم إنها نفذت مداهمات في منطقة ستوكهولم في إطار تحقيقاتها بشأن هجوم الدهس. وأكدت المتحدثة باسم الشرطة ايفا نيلسون أن الشرطة نفذت مداهمة بضاحية سولينتونا شمال ستوكهولم.

وذكرت صحيفة افتونبلادت أنه تم مداهمة شقة في ضاحية فاربيرغ بجنوب البلاد أمس السبت. وتردد بأن المشتبه به زار الشقة التي تم مداهمتها قبل ساعات من وقوع الهجوم. وأكدت المتحدثة باسم الشرطة ايفا نيلسون أن الشرطة نفذت مداهمة بضاحية سولينتونا شمال ستوكهولم، ولكن رفضت تقديم المزيد من التفاصيل.

ع.ج/ م.أ.م (رويترز، ا ف ب، د ب أ)

 

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان